وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۱:۰۲  - الأَحَد  ۲۲  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۲۳۷۶
تاریخ النشر: ۱۳:۰۳ - الجُمُعَة ۱۵ ‫یونیه‬ ۲۰۱۳
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
أشارت مصادر إيرانية الى أن قطر هي إحدى الدولتين العربيتين المتهمتين بشبكة التجسس التي تم ضبطها في الجمهورية الإسلامية، وفي هذا السياق تحدثت المعلومات ان العنصر الأخطر بالشبكة رجل أعمال كان يتردد باستمرار على دولة عربية متورطة بالشبكة المذكورة.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء كشفت المعلومات ان جزء من المخطط كان يستهدف إحداث فتنة مذهبية عبر اغتيال شخصيات سياسية ودينية في ايران، تزامنا مع التحضير للإنتخابات الرئاسية بهدف خلق فتنة، وإثارة التحركات والإحتجاجات على خلفية تلك المعلومات التي كان من المفترض أن تقوم الشبكة بتنفيذها. وكانت وزارة الأمن الإيرانية ضبطت شبكة من العملاء كانت تسعى للقيام بأعمال تخريبية يوم إجراء الإنتخابات الرئاسية الإيرانية الحادية عشرة في 14 حزيران الجاري.

وقالت الوزارة في بيان لها إن "رئيس الشبكة تم تجنيده قبل أعوام من قبل جهاز مخابرات واحدة من أكثر الدول الرجعية العربية بالمنطقة عمالة، تلك الدولة التي لا ترقى إلى المواجهة مع إيران المستقلة والقوية"، مضيفة إنه تم الحصول على "وثائق قوية عن مختلف أبعاد الملف ودور الوكالة لتلك الدولة الرجعية بالمنطقة عن الصهيونية والاستكبار الغربي".

وتابعت الوزارة "إن رئيس الشبكة وبعد تجنيده من قبل جهاز المخابرات في تلك الدولة المشار إليها، وتحديد أجوره الثابتة وتنفيذه لمختلف المهام، تم وصل هذا العميل عبر جهاز المخابرات مع ضابط بالموساد (الإسرائيلي)، وبعد تلقي التدريبات الأمنية والعسكرية، تم إرساله إلى الأراضي (الفلسطينية) المحتلة.. حيث كلف بمهمة تجسسية مباشرة من الموساد، لكن ذلك بوساطة جهاز المخابرات لتلك الدولة ذات الدور بالوكالة، وتم إرساله إلى إيران".
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: