الهند تتراجع عن شراء منظومة "القبة الحديدية" الصهيونية

وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۴:۴۶  - الاثنين  ۲۱  ‫أغسطس‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۲۳۸
تاریخ النشر: ۱۷:۲۲ - الأربعاء ۱۳ ‫فبرایر‬ ۲۰۱۳
نسخة للطباعة
أرسل إلى صديق
قال رئيس أركان سلاح الجو الهندي "كومار براون" أن وزارة الدفاع الهندية تخلت عن شراء منظومة "القبة الحديدية" الصهيونية المضادة للصواريخ.
وأضاف "براون": "بعد عرض منظومة الدرع الصاروخية الصهيونية  في معرض أيرو إنديا – 2013" الذي أقيم في بنغالور، لاحظنا أن القبة الحديدية لا تتفق مع  شروط ومتطلبات الهند، علما أننا نواجه تحديات كبيرة تجعل من الضروري للهند ان تحمي اجزاء كبيرة من اراضيها واجوائها وحدودها من خطر هجوم الصواريخ" .
وكان الكيان الصهيوني عرض عام 2010 على الهند شراء منظومة "القبة الحديدية". وباشرت شركة "رافائيل" الصهيونية في العام نفسه  بإجراء محادثات مع وزارة الدفاع الهندية في موضوع بيع منظومات " مقلاع داود" المضادة للصواريخ .
وأفادت وسائل الإعلام الهندية آنذاك بأن الهند لم تعتزم شراء المنظومات نفسها بل أعربت عن رغبتها في اقتناء ترخيص بصنعها في مؤسساتها الصناعية. لكن الكيان لم يوافق على تلك الشروط.
واتفق الكيان الصهيوني مع الهند بدلا من ذلك على إنشاء مؤسسة مشتركة متخصصة في تصميم وصنع منظومة درع صاروخية متوسطة المدى بوسعها تدمير صواريخ العدو على  بعد حتى 70 كيلومترا. وبلغت كلفة المشروع 2.2 مليار دولار مع شرط أن تشارك في تطبيقه المؤسسة الهندية للدراسات والتصاميم الدفاعية وشركة "رافائيل" الصهيونية.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: