وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۸:۳۶  - الأربعاء  ۱۳  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۲۳۸۷
تاریخ النشر: ۱۹:۱۳ - الأَحَد ۱۷ ‫یونیه‬ ۲۰۱۳
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
نشر مركز الأبحاث الكندي "سيتي زن لاب" تقريرا حول الدول التي تقوم بالتجسس على مواطنيها عبر الإنترنت من خلال شركة بريطانية تسمى " فاين فينشر " متخصصة في هذا الشأن والتابعة لشركة " جامّا الدولية "، حيث يلجأ إليها العشرات من الحكومات من أجل التجسس على المواطنين.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء ذكر التقرير أن " فاين فينشر " تقوم بالتجسس على الأفراد عن طريق الدخول على الحواسيب الخاصة بهم  بواسطة  سلسلة من الحيل الملتوية، وأوضح التقرير أن الأنظمة القمعية في العالم تلجأ إلى هذه الشركة من أجل التجسس على مواطنين تشك في سلوكهم!.

وأوضح مركز الأبحاث الكندي أن الدول التي تتعاون مع " فاين فينشر" تبلغ 36 دولة منها الولايات المتحدة وكندا واستراليا والهند والصين واليابان والنمسا وبريطانيا وهولندا وكذلك رومانيا وصربيا، كما أوضح المركز أن من بين الدول التي تقوم بالتجسس على مواطنيها دول إسلامية مثل باكستان واندونيسيا وماليزيا.

وكشف التقرير أيضا عن أن البحرين وقطر وتركيا والإمارات العربية تتعاون مع الشركة البريطانية أيضا من أجل التجسس على مواطنيها، ويضاف إلى ذلك ثلاثة دول إفريقية وهم إثيوبيا ونيجريا وجنوب إفريقيا.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: