وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۶:۵۹  - السَّبْت  ۱۶  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۲۳۹۸
تاریخ النشر: ۲۰:۲۲ - الأَحَد ۱۷ ‫یونیه‬ ۲۰۱۳
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
أعربت طالبات متفوقات من جامعة قطر، حاصلات على معدل «جيد جداً مرتفع» عن إحباطهن جراء استبعادهن من تكريم الطالبات المتميزات في حفل تخرجهن الذي يقام بعد غد الأربعاء في مركز قطر الوطني للمؤتمرات.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء أكد عدد من الطالبات المستبعدات أنهن يشعرن بالظلم من قرار استبعاد الحاصلين على معدل أقل من 3.8 من تكريم المتميزات رغم أن الأعوام الماضية كان يتم تكريم الحاصلين على معدل 3.5 فما فوق على حد قولهن.
وكشفت الطالبات المستبعدات أنه تم اختيار %5 فقط من المتفوقات الحاصلين على معدل 3.5 فما فوق وذكرن أنهن كن على لائحة رئيس الجماعة طوال سنوات دراستهن، وبالتالي فإن استبعادهن خلال حفل التخرج يعد إحباطاً كبيراً لهم.
وقالت إحدى الطالبات من كلية الهندسة إن ترتيبها رقم 12 على الدفعة وحصلت على معدل 3.7، وكانت تتوقع التكريم مثلما يحدث كل عام عند تكريم المتميزات الحاصلات على معدل 3.5 فما فوق إلا أنه لم يتم اعتبارها من المتميزين هذا العام.
وأضافت لـ «العرب» أن معدل الكورس الأخير لها بلغ 4، ولم يتم إضافة المعدل الأخير لمعدلها التراكمي، وعندما استفسرت عن الأمر تلقت رداً أنه لا يوجد وقت للأمر.
وناشدت الطالبة الجامعة ألا تظلمها وقالت «خرجت من نصف بروفة حفل التخرج لعدم قدرتي على إكمال البروفة لشعوري بالظلم بعد أن أصبح معدل 3.7 غير كاف لتكريم المتميزين، وعدم الحصول على شهادة بأنني متميزة، وهو ما يساويني بمن هم أقل مني في المعدل».
ولفتت إلى أن المتميزين سيتم تكريمهم في حفل آخر في 24 يونيو، وأنها لن تكرم فيه أيضاً، وقالت تم اختيار %5 فقط للتكريم من الحاصلين على معدل 3.5 فما فوق وهو ما يجعلنا نشعر بالظلم.
وقالت طالبة من كلية القانون إنها حضرت بروفة حفل التخرج وإنها حاصلة على معدل 3.5، وهو ما يعني أنها حاصلة على تقدير جيد جداً مرتفع، وأنها كانت على قائمة رئيس الجامعة للمتفوقين طوال سنوات دراستها.
وتابعت «تم اختيار 10 طالبات فقط من كلية القانون لحضور البروفة الإضافية الخاصة بتكريم المتميزين حيث تم اختيار %5 فقط من الحاصلين على معدل 3.5 فما فوق للتكريم».
ولفتت إلى أنها تشعر بالصدمة لأنها تفوقت طوال السنوات الماضية، وتم إقصاؤها مع 8 من زميلاتها من التكريم الذي حصل عليه نظراؤهن من الدفعات الماضية.
وقالت طالبة من كلية الآداب والعلوم حاصلة على معدل 3.6 لـ «العرب» إن أي خريج أو خريجة حصل على معدل 3.5 يعد إنجازاً له، ومن الظلم ألا يتم تكريمنا ويتم اختيار المكرمين بدءاً من 3.8.
وتابعت «كنا نريد أن نرد جزءاً من جميل أهلنا لنا وتعبهم معنا طوال سنوات الدراسة، إلا أننا نشعر بالظلم والإحباط لاستبعادنا من تكريم المتميزات».
المنتشرة: 1
تحت المراجعة: 0
مجهول
|
Qatar
|
02:40 - 1393/08/08
أحلى شي حفل التخرج. أنا متخرجه من ثلاثين سنه وللآن حفل التخرج في بالي ولاأنساه . ولاأنسى زميلاتي في الحفل ووجود أمي رحمها الله آنذاك.. يجب أن يكون الحفل للجميع مثل كليات وجامعات المدينة التعليمية
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: