وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۰:۴۸  - الثلاثاء  ۱۶  ینایر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۲۴۳۹
تاریخ النشر:  ۱۰:۴۸  - الثلاثاء  ۱۶  ینایر‬  ۲۰۱۸ 
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
طفلة باكية تقود المظاهرة، تطالب بأبيها الذي اعتقلته “النصرة” ولكثرة تأثرها يختنق الكلام “أبي صارلو شهر عندن، وقت حرر بابا الأمن العسكري وين كانوا هم”.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء يرفض المتظاهرون الذين يرددون الهتافات خلف نسوة أن يعتقل شبابهم "يا حرام يا حرام خنتونا باسم الإسلام”..

لا تناقض بين الطفلة الباكية والطفل المبتسم في تلك المظاهرة، فالاثنان يتظاهران ضد "النصرة”، هي ترفع يدها وتصرخ "يا رب تنصرنا عليهم يا جبار.. هدموا الدار.. يا للعار”، وهو يعبر يقول ببساطة "علمنا الملون أحلى من علمهم، هم علمهم أسود”.

وكانت أمهات وزوجات أفراد من الجيش الحر اعتقلتهم جبهة النصرة اعتصمن أمس أمام مقر الجبهة ورفضن أن يتركن أماكنهن حتى يرين أولادهن وأزواجهن، ويبدو أن مظاهرة اليوم متابعة لاعتصام الأمس الذي لم ينجح بإخراج المعتقلين.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: