وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۷:۰۲  - الأربعاء  ۱۷  ینایر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۲۴۷۴
تاریخ النشر:  ۰۷:۰۲  - الأربعاء  ۱۷  ینایر‬  ۲۰۱۸ 
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
يلعب رئيس المجلس الوطني السعودي بندر بن سلطان الدور الاول في المملكة العربية السعودية على صعيد الامن الوطني وعلاقات السعودية مع الخارج بالاشتراك مع سعود الفيصل وزير الخارجية المريض قليلا.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء خطة  بندر هي محاصرة ايران وجعلها دولة عادية في اسيا وليس لها النفوذ الكبير التي حصلت عليه، وهو عاد بعد وعكة صحية اثر وفاة والده سلطان بن عبد العزيز ولي العهد ووزير الدفاع وقام ببناء تنظيم ضخم جدا للمجلس الوطني السعودي وامتد الى كل دول العالم وخلق نفوذا للسعودية امنيا كانت الدول كلها بحاجة الى التعاطي مع السعودية نظرا لخبرتها في محاربة القاعدة ونظرا لأن بندر بن سلطان يدعم خط معتدل اسلامي هو الوهابية التي بايعت الملك عبد العزيز ملكا على الحجاز والسعودية مقابل ان يتبنى الوهابية بعد اتفاق مع محمد عبد الوهاب.
النار التي يريد  بندر بن سلطان اشعالها هي معركة سوريا، وهو وضع ثقله في سوريا وقام بتمويل المعارضة والآن يقوم بتسليحها بعد تسليحها سابقاً، لكن بعد القرار الاميركي الذي صدر بتسليح المعارضة السورية اندفعت السعودية بقوة لتسلم اسلحة من نوعية جديدة الى المعارضة السورية المعتادة وفق الجيش الحر على الاسلحة الاشتراكية والشيوعية، ولذلك عقد صفقات اشترى بموجبها اسلحة موجودة لدى الجيوش ويستعملونها لتنقل مباشرة الى تركيا ومن تركيا تدخل الى سوريا. ويعتقد انه اذا استطاع ايصال الاسلحة الى المسلحين في سوريا فإن الوضع سينقلب رأسا على قلب وان الجيش السوري لن يستمر اكثر من ستة اشهر.
هدف  بندر بن سلطان اسقاط النظام السوري وبذلك يكون اسقط الحلف الايراني – السوري وعبره اسقط حزب الله في قفص محصور فيه في جنوب لبنان وبالتالي لا يستطيع حزب الله التحرك في ضوء الاكثرية السنية التي تصل الى 18 مليون سني في سوريا والى مليون ونصف مليون سني في لبنان، وهو بدأ بتسليح الفئة السنية في لبنان ووضع كل ثقله كي يكون وليد جنبلاط وسمير جعجع حلفاء سعد الحريري في لبنان كي يستطيعوا السيطرة على واقع الوضع اللبناني ولا يجعلوا حزب الله حزبا لوحده يسيطر على الارض.
ارسل بندر بن سلطان اسلحة منها صواريخ تحمل على الكتف مضادة للطائرات وهذا الامر خطير لانه سيصل الى القاعدة وسيصل الى اطراف اخرى مثل جبهة النصرة لأهل السنة في بلاد الشام لكن ليس هذا المهم عند الامير بندر بل المهم هزيمة الجيش السوري وعندما انتصر الجيش السوري في القصير مع حزب الله على المعارضين التكفيريين رأى ان عليه ان يذهب الى فرنسا مع وزير خارجية السعودية ويطلب تدخل فرنسا لتسليم السلاح الى المعارضة السورية، وأن يقوم باتصالات الرئيس هولاند رئيس فرنسا مع باراك اوباما ومع رئيس وزراء بريطانيا لاتخاذ قرار بتسليح المعارضة السورية وهكذا كان اذ توصل الامير بندر الى تحريك اعضاء الكونغرس وتشكيل لوبي دعم كبير لتسليح المعارضة السورية من قبل أميركا. كذلك استطاع الحصول على موافقة فرنسية – بريطانية من اجل السيطرة على تسليم الاسلحة الى المعارضة عبر تركيا والاردن، ولما تطورت الامور الى خطورة رأى الاردن ان عليه يطلب من الولايات ابقاء طائرات ال اف 16 في الاردن وترك صواريخ باتريوت عنده لأنه يعرف انه سيشترك في حرب مع روسيا عندما يبدأ بتسليح المعارضة السورية وبالتالي ستضغط الاردن على اميركا كي تبقي الطائرات الاميركية الصنع في الاردن مع طياريها المقاتلين اضافة الى ان تركيا مليئة بصواريخ الباتريوت وهي تريد الاشتراك في الحرب لكن الشارع التركي بدأ يغضب ويثور ويعتبر ان تركيا تسعى لدولة هي غير دولة اتاتورك لكن ايران جاهزة للتدخل بجيش من اربعة ملايين جندي على طول الحدود مع تركيا وعبر اختراق العراق وصولا الى سوريا. واذا تدخلت اميركا واشتبكت مع الجيش الايراني فإن ايران ستقصف مصادر النفط في الخليج كله كما ستفجر سفنا في خليج مضيق هرمز مما يعني ان سعر النفط سيرتفع الى 300 دولار للبرميل وهذا لا يتحمله المستهلك الاميركي.
اضافة الى ان فاتورة البنزين التي تدفعها اميركا واوروبا والصين الى دول الخليج تصل الى مئات المليارات وهذا سيسبب كارثة لأوروبا واميركا اذا ارتفع سعر النفط الى 300 دولار للبرميل واذاك ستضطر اميركا لإيجاد حل سلمي للحرب الدائرة في الشرق الاوسط ولن يربح فريق على فريق لكن سوريا لا تريد السكوت عن الخليج ولا عن السعودية وستحرك الشيعة في المنطقة الشرقية من السعودية كما قدمت شكوى الى مجلس الامن ضد السعودية على تسليحها عناصر تريد قتل مدنيين سوريين وجيش نظامي سوري وتقوم بفعل الاعتداء عبر تسليح المعارضة السورية بأسلحة لضرب النظام وضرب شرعية الحكم.
الحرب الآن وصلت الى قمتها والجيش السوري بدأ يتسلم ايضا اسلحة من روسيا وروسيا منعت فرض حظر جوي على سوريا وهذا يعني ان طائرات الحلف الاطلسي لا يمكنها ان تطير فوق سوريا، وان روسيا مستعدة لتسليم صواريخ اس اس 300 خلال ساعات الى سوريا، اذا سلحت اميركا المعارضة بكميات كبيرة من الأسلحة. وبالتالي فإن ميزان القوى سيحاول ان يكون مستقيما بين الطرفين اوروبا واميركا تسلح المعارضة وروسيا تسلح الجيش النظامي واذا استطاع الجيش النظامي السيطرة على حرب يكون قد ربح الحرب وضرب خطة بندر التي هي خطة السعودية كلها، اما اذا لم يستطع فيعني ذلك ان السعودية نجحت بضرب لحلف الايراني السوري مع حزب الله.
الايام القادمة ستظهر لنا لا بل الاسابيع القادمة ستظهر من يربح ومن يخسر. وعندها يولد شرق أوسط جديد وعالم عربي جديد ومنطقة عربية جديدة.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: