وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۱:۳۹  - الثلاثاء  ۲۳  ینایر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۲۴۷۶
تاریخ النشر:  ۱۱:۳۹  - الثلاثاء  ۲۳  ینایر‬  ۲۰۱۸ 
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
زعمت صحيفة “يديعوت أحرنوت” العبرية أن اتحاد المصارعة المصري يحاول أن يغطي على عداء لاعبيه المصريين لنظرائهم الإسرائيليين، مشيرة إلى أنه بعد أسبوعين من الحادث العنيف الذي تعرضت له المصارعة الإسرائيلية “إيلانا كيرتيش” التي تعرضت للضرب العنيف والعض خلال مباراتها مع المصارعة المصرية “إيناس مصطفى” في إطار فعاليات بطولة “جولدن جراند فري” في إيطاليا، جاء رئيس اتحاد المصارعة المصرية ليزعم أن المصارعة الإسرائيلية “كيرتيش” استغلت المباراة للدعاية ضد مصر، وإظهار أن مصر تعادي إسرائيل.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء أشارت الصحيفة أن كيرتيش زعمت أن المصارعة المصرية "إيناس مصطفى”، بطلة أفريقيا، رفضت مصافحة منافستها الإسرائيلية "كيرتش” في بداية ونهاية المباراة، وأصابت كيرتيش وكسرت لها إصبعين، وعضتها في ظهرها حتى نزفت.

وتابعت الصحيفة: على الرغم من ذلك، قرر المصريون ألا يصمتوا وأرسلوا رداً مع رئيس اتحاد المصارعة المصرية "حسن حداد”، والذي اتهم المصارعة الإسرائيلية باستغلال المباراة للدعاية ضد مصر من أجل إظهار عداء المصريين لإسرائيل، في محاولة لفرض سياسة التطبيع في مجال الرياضة مع مصر.
وأردفت الصحيفة أن حداد دافع أيضاً عن سلوك المصارعة المصرية قائلاً: "اللقاء بين المصارعة المصرية إيناس مصطفى ونظيرتها الإسرائيلية كان مثل أي لقاء آخر في المسابقة. الاحتكاكات والحماسة تؤدي بشكل أو بآخر إلى عنف غير متعمد. والإصابات هي شيء طبيعي في مسابقات المصارعة، بالضبط مثل كرة القدم”.

ونقلت الصحيفة الإسرائيلية عن المدير الفني السابق لمنتخب المصارعة المصري "أشرف حافظ” قوله بأن "ادعاءات المصارعة الإسرائيلية ضد نظيرتها المصرية كاذبة ولا تستحق الرد”.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: