وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۶:۲۹  - الخميس  ۱۹  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۲۵۵۴
تاریخ النشر: ۶:۵۹ - الاثنين ۰۲ ‫یولیو‬ ۲۰۱۳
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء : حدث في ولاية تكساس؛
نفذت عملیة إعدام "كيمبرلي مكارثي" بحقن سامة في ولاية تكساس، الثلاثاء، لتصبح أول امرأة تنفذ فيها عقوبة الإعدام في الولايات المتحدة في أكثر من عامين بعد إدانتها بقتل جارتها في 1997.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء أعدمت السلطات الأمريكية الأربعاء,26 يونيو/حزيران, في ولاية تكساس الأمريكية إمرأة عن طريق حقنها بمواد مميتة. حيث أنها كانت قد قتلت جارتها بسكين في عام 1997. ووفقا لتقرير وزارة العدل في تكساس فإنه يعد أول إعدام بعد ثلاث سنوات لإمرأة في الولايات المتحدة .

ووفقا لوكالة الأنباء العالمية "رويترز" فقد أعدمت "كيمبرلي مكارثي" البالغة من العمر 52 سنة في سجن ولاية تكساس الساعة 6 صباحا. وادينت بدخول منزل جارتها دوروثي بوث (71 عاما) في 21 يوليو 1997 تحت ذريعة استعارة بعض السكر، لكنها سددت لها خمس طعنات قاتلة. كما قامت مكارثي بقطع احد أصابع اليد اليسرى لبوث لتنتزع خاتمها الالماس.

وجاء في تقرير"مركز معلومات عقوبة الإعدام" مكارثي هي الشخص الثامن التي أعدمت في ولاية تكساس هذا العام و500 شخص التي فرضت عليهم عقوبة الإعدام من عام 1976. 


ونادرا ما یتم إعدام النساء فی الولایات المتحدة. حيث أدين ألف و388 شخص من عام 1976 بعقوبة الإعدام وقال مرکز معلومات عقوبة الإعدام ان 12 إمرأة فقط نفذ فیهن عقوبة الإعدام منذ أقرتها المحکمة العالیا فی 1976 وأضاف المرکز ان آخر إمرأة أعدمت کانت "تریزا لویس" فی ولایة فیرجینیا فی 23 ایلول /سبتمبر2010.

فيما تنشر الحكومة الأمريكية تقاريرا سنوية عن انتهاكات حقوق الإنسان في البلدان الأخرى حيث تعتبر عقوبة الإعدام واحدة منها إلا أن هذه الممارسة تعتبر قانونية في معظم الولايات الأمريكية وحتى أنه يتم تطبيق هذه العقوبات في الحكومة الإتحادية وجيش الدولة .
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: