الإمارات ثامن مصدر للنفط في العالم

وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۱:۵۱  - السَّبْت  ۱۹  ‫أغسطس‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۲۵۷۱
تاریخ النشر: ۲۲:۵۸ - الأربعاء ۰۴ ‫یولیو‬ ۲۰۱۳
نسخة للطباعة
أرسل إلى صديق
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
حلت الإمارات في المركز الثامن في قائمة أكبر عشر دول مصدرة للنفط في العالم. وقدرت مجلة فوربس إنتاج الإمارات بنحو 1.7 مليون برميل يومياً.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء جاءت روسيا في المركز الأول، والسعودية في المركز الثاني، والولايات المتحدة في المركز الثالث، وإيران في المركز الرابع، تلتها الصين، ثم كندا، والمكسيك، والبرازيل، وجاءت الكويت في المركز العاشر. وذكر تقرير لمجلة ميد الاقتصادية، أن قطاع النفط والغاز في الإمارات بلغ أعلى معدل له منذ أربع سنين.

وأضافت المجلة في تقريرها أن جملة من العقود المرساة في الإمارات زادت من قيمة عقود النفط والغاز إلى 8.2 مليارات دولار في الشهور الستة الأولى من العام الحالي، بزيادة أكثر من 60% من إجمالي قيمة العقود التي جرى ترسيتها في 2012، لتصل إلى أعلى مستوى لها في السنوات الأربع الأخيرة.

فقد أرست شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك )، وفروعها 13 عقدا، كان اكبرها عقدا بقيمة 3.79 مليارات دولار مع تحالف مشترك ضم بتروفاك البريطانية، ودايو لبناء السفن والهندسة البحرية الكورية الجنوبية، لبناء منشآت إنتاج مبكر في حقل زاكوم العلوي البحري.

ومن بين المشاريع المزمع ترسيتها، الحزمة الثانية من تطوير حقل أم اللولو، المتوقع قريباً، وتقدر قيمته بأكثر من 1.5 مليار دولار. وكانت سامسونغ للهندسة الكورية الجنوبية، وتكنيب الفرنسية أعادتا تقديم عروضهما التجارية، بعد استبعاد سايبيم الإيطالية من التأهل في وقت سابق من العام.

وتشمل الحزمة الثانية بناء مجمع ضخم يضم منصة معالجة للغاز، ومنصة عزل، ومنصة مرافق، ومبنى للسكن، ومنصة طرح للنفايات، ومنصتي اشتعال.

من المتوقع أن تطرح شركة أبوظبي للاستثمارات البترولية (إيبيك) في وقت لاحق من العام مناقص الحزمة الرئيسة لمصفاة الفجيرة.

وقالت ميد ان الشركة استكملت مرحلة الأعمال الهندسية والتصميمية المتكاملة لمشروع المصفاة في الفجيرة.

وكانت تلك المرحلة للمصفاة المقترحة التي تبلغ طاقتها الإنتاجية 200 ألف برميل يوميا، نفذت من قبل شركة تكنيب الفرنسية، والتي فازت بالعقد في الربع الثالث من 2012.

وتولت عملية إدارة الأعمال الهندسية للمرحلة الهندسية والتصميمية، شركة ستون أند ويبستر، التي استحوذت عليها تكنيب من مجموعة شو الأميركية في 2012.

ويتوقع أن ترسي إيبيك مناقصة حزمة الأعمال الهندسية والتوريدية، والإنشائية لمشروع المصفاة في وقت لاحق من العام.

كما يتوقع أن تستثمر الشركة قرابة 3.5 مليارات دولار في المشروع، وتتطلع لإنجازه في 2017. وكانت عينت مجموعة اتش اس بي سي مستشارا ماليا للمشروع.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: