وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۲۰:۵۴  - الأَحَد  ۲۲  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۲۵۸۱
تاریخ النشر: ۱۱:۴۷ - الأَحَد ۰۸ ‫یولیو‬ ۲۰۱۳
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
لدينا ملف يضم عشرات الحكايات عن قطع العضو الذكري .. وكنا نتصور أن أخر حكياياته وأطرفها ماحدث عندما قطع مواطن تونسي عضوه الذكري وسلمه لحكومة بلادة ..كنا نتصور إنها آخر الحكايات الطريفة ..
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء اليوم نجد حكاية أطرف ..
سجين في أسبانيا طلب قطع عضوه الذكري حتي لا يرتكب الجرائم ..
اليكم الحكاية . بعدها إقرأ الاخری

قبل أن يتم إطلاق سراح السجين إليخاندرو مارتينيث (46 عاما) يوم الخميس الماضي، تم إخصاؤه بناء على طلبه، بسبب خوفه من أن يقوم بجريمة أخرى، بعد أن اقترف بشكل متكرر عدة جرائم اغتصاب.

وكان مارتينيث قد آثار الرعب في برشلونة في أعوام التسعينات لاغتصابه عددا من النساء، حتى ألقي القبض عليه، وحكم عليه بالسجن ستة عشر عاما، وبعد خروجه من السجن، حاول عام 2009 الاعتداء على فتاة قاصر، وحكم عليه بالسجن أربع سنوات.

وخلال هذه الفترة أجريت له كثير من الفحوص والتمارين وهو داخل السجن في محاولة للتخفيف من شرهه الجنسي، ولكنه رأى بأن كل هذه المحاولات لم تفلح في كبح جماحه، فتقدم بطلب إلى الحكومة المحلية في إقليم كاتالونيا، ناشدها فيه الموافقة على إخصائه كيميائيا، وبعد مداولات ومناقشات طويلة، وافقت الحكومة المحلية على طلبة، وتم إخصاؤه.

ويوم الخميس الماضي أطلق سراح مارتينيث، ومع ذلك فإنه يخضع الآن لمراقبة الشرطة تنفيذا لطلب من القاضي

------------------------------------------------------------------------
قطع عضوه الذكرى وسلمه للحكومة دعما للنهضة
-------------------------------------------------------------------------

القصة حقيقية ونقلتها وكالة يوبي ..

وتشكل أغرب قصة من سجل قطع العضو الذكري ..

يقول تقرير الوكالة :

أقدم شاب تونسي، على قطع عضوه التناسلي، وتقديمه إلى رجال الأمن مدعياً أنه يريد المساهمة في نمو الإقتصاد.

وذكرت إذاعة "شمس أف أم” المحلية التونسية، مساء الخميس، أن هذه الحادثة الغريبة وقعت في مدينة بنزرت الواقعة على بعد نحو 60 كيلومترا شمال تونس العاصمة.

ونقلت عن أحد أفراد الأمن التونسي لم تذكره بالإسم، أن هذا الشاب الذي يتراوح عمره بين 22 و23 عاما دخل أحد المراكز الأمنية بمدينة بنزرت، وقدم لرجال الأمن هناك عضوه التناسلي.

وأشار إلى أن هذا الشاب أرجع فعلته إلى "المساهمة في نمو الإقتصاد”، ثم إنتابته حالة هيستيرية، ما استوجب تدخل أفراد الدفاع المدني لنقله إلى المستشفى الجهوي ببنزرت لتلقي العلاج.

وبحسب مراسل الإذاعة بمدينة بنزرت، فإن الشاب "يعاني من إضطرابات نفسية”، ولفت إلى أن السلطات الأمنية فتحت تحقيقا لمعرفة ملابسات الحادثة.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: