«النور» يواصل الهجوم: تنظيم الإخوان يغرق مصر فى الديون ويخالف الدستور

وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۲:۱۲  - الخميس  ۱۷  ‫أغسطس‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۲۶۷
تاریخ النشر: ۱۳:۰۷ - الخميس ۱۴ ‫فبرایر‬ ۲۰۱۳
نسخة للطباعة
أرسل إلى صديق
واصلت الدعوة السلفية وحزب النور الهجوم على تنظيم الإخوان وحزب الحرية والعدالة، واتهماهما بمخالفة الدستور وإغراق مصر فى دوامة الديون والعمل بالسياسات القديمة ورفض الأخذ برأى هيئة كبار العلماء بالأزهر بالمخالفة للدستور.
  فى قضية قرض الصندوق الأوروبى. وقال الدكتور سعيد عبدالعظيم، النائب الثانى لرئيس الدعوة السلفية: إن القرض حرام شرعاً؛ لأنه قرض ربوى، سواء على مستوى الفرد أو مستوى الجماعة، والرئيس محمد مرسى يعلم أن القروض الربوية حرام ولا يستحلها. وأضاف: ما حدث سابقا مع قرض صندوق النقد الدولى كان فيه شبهة أن الفائدة هى رسوم إدارية، والحاكم هو الذى يحسم مواطن الخلاف، ويجب على هيئة كبار العلماء بالأزهر أن تقول رأيها، ولا أجيز التعامل الربوى ولا غيرى من علماء المسلمين. وقال «النور»، فى بيان له أمس الأول: إن الموافقة على القرض دليل على ارتباك وتخبط الحكومة، وتوجيه طاقتها لإغراق البلاد فى الديون وليس للإنتاج الفعلى، مضيفاً: «كان يجب عليها، قبل إبرام الاتفاقية، تمريرها على مجلس الشورى للموافقة عليها وتطبيق أبسط القواعد الاقتصادية من إيجاد المشاريع أولا، ثم بعد ذلك تبحث عن ممول لهذه المشاريع».
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: