وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۷:۲۵  - الخميس  ۲۳  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۲۷۸۶
تاریخ النشر: ۱۸:۱۷ - الأربعاء ۰۹ ‫أغسطس‬ ۲۰۱۳
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
تستمر هيستيريا الخوف من حزب الله لدى العدو، حيث باتت فصولاً إضافة تضاف إلى قائمة الهلع التي اجبرت فيها المقاومة العدو على العيش بكوابيس يومية من جرائها.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء جديد ما في الامر، ما صرّح به أمس قائد سلاح المدفعية التابع للقيادة الشمالية الكولونيل يارون فورموزا انه "رغم الخسائر التي يتكبدها حزب الله في سوريا، إلا أنه يراقب عن كثب أنشطة الجيش الاسرائيلي على طول الحدود إستعداداً لخوض حرب”.
وقال فورموزا في تصريحات لصحيفة "يديعوت احرونوت” إنه "مشاركة حزب الله في الحرب الدائرة في سوريا لم تعرقل استعداده لخوض حرب مع اسرائيل، وان العكس صحيح”.
هذا وكشفت الصحيفة العبرية، حسبما رصدت "الحدث نيوز” أنّ "حزب الله” يرصد المدفعية الإسرائيلية لضربها في الحرب المقبلة ، قائلةً أنّ ضلوعه في الحرب السورية لم يفقده جاهزيته.
واعتبرت صحيفة "اسرائيل هيوم” إنّ اسرائيل حافظت على ضبابية معلنة في كلّ ما يتعلق بالنشاط الذي أصيب خلاله أربعة مقاتلين من غولاني، حيث لم تصدر كلمة واحدة تشير إلى هدف العملية، ولم تتم الإشارة حتى إلى مكان النشاط وما اذا كان في إسرائيل أو على الأراضي اللبنانية.
وأقرّت الصحيفة إنّ منطق الضبابية واضح، طالما لم يصدر كلام رسمي ملزم، يمكن التصرّف كما لو أن شيئا لم يحصل، أو على الأقل لم يحصل شيء يوجب الردّ.
وتخلُص الصحيفة العبرية إلى القول إن الترجمة المعقولة لما حصل، هي أنّ العملية نفذّت في مكان لا تريد إسرائيل ان تُضبط فيه، أي وراء الخط الأزرق، لأن من شأن ذلك أنّ يقود إلى تصعيد ليس مرغوباً فيه، ذلك أنّ "حزب الله” الذي يعرف ماذا حصل في تلك الحادثة، لأنه هو من وضع "العبوة الناسفة” يمكنه التعايش معها بسلام طالما بقي التعتيم يلفها”.
وعن قوة "حزب الله” الصاروخية وكيفية مواجهتها قال العقيد فورموزا إن "لدى الحزب عشرات الآف القذائف الصاروخية الموّجهة إلى اسرائيل، ولن يكون في وسعنا العمل ضدها من خلال نيران المدفعية وسلاح الجو فقط، وستضطر اإى المناورة البرية أيضاً”.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: