وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۹:۲۸  - السَّبْت  ۱۸  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۲۸۰۶
تاریخ النشر: ۲۲:۳۷ - الجُمُعَة ۱۱ ‫أغسطس‬ ۲۰۱۳
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
حدثت معلومات صحافية عن دخول قوات تركية بعد منتصف ليلة أمس إلى شمال حلب وهي ترتدي زي عناصر “جبهة النصرة” وتضع شاراتها وترفع أعلامها .
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء وطبقا لما أفاد به مصدر ان في المنطقة، فإن القوات التركية تمركزت في منطقة "بني زيد”، وهي منطقة متاخمة لحي "الشيخ مقصود” وحي "الأشرفية” اللذين يعتبران المكانين الأساسيين للمواطنين الأكراد السوريين في المدينة.
وبحسب المعلومات المتوفرة، فإن القوات التركية، المقدر عددها ما بين 150 إلى 200 ضابط وجندي، والتي تستخدم آليات وعربات مدرعة، عبرت نقطة عبور إعزاز ـ كيليس على الحدود الدولية بين البلدين بعد منتصف ليلة أمس بالتوقيت المحلي.
وقالت مصادر محلية إن دخول القوات التركية إلى "بني زيد”، وفي حال تأكد حصوله ، فإنه يعني أمراً واحداً هو الاستعداد لقيادة وإدارة هجوم "جبهة النصرة” (دولة العراق الإسلامية) و مسلحي "الائتلاف” مما يسمى "الجيش الحر” على الأحياء الكردية بين لحظة وأخرى!.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: