وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۲:۵۶  - الجُمُعَة  ۲۴  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۲۸۲۰
تاریخ النشر: ۱۰:۰۶ - الأَحَد ۱۳ ‫أغسطس‬ ۲۰۱۳
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
قالت مصادر مطلعة في خفايا وأبعاد فضيحة التجسس الأمريكية التي كشفها مؤخرا مستشار المخابرات الأمريكية " سنودن" الذي حصل على لجوء موقت في روسيا, أن واشنطن مارست تجسس غير مسبوق في التاريخ وانتهكت كل الأعراف والمواثيق والقوانين الوطنية والدولية.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء هناك أنظمة استفادت من هذه العملية التجسسية ودفعت مبالغ خيالية لكي تحصل على معلومات محددة من قبلها عن جهات وافراد في الداخل والخارج , وأبرز الأنظمة المتورطة في العملية هي نظامي " آل سعود " ونظام آل ثاني في " قطر" إضافة إلى " الكيان الصهيوني" ..
نقل عن المصادر لمطلعة قولها أن هناك شركات أمريكية متورطة بالتواطؤ مع جهاز المخابرات الأمريكي ابرزها شركات "ميكروسوفت" وشركة "جوجل" اضافة لشركة " أبل" و"ياهو".
وقال المصدر الأمني العربي الذي رفض الإشارة إلي هويته أن الفضيحة الأمريكية تعد الأسواء في التاريخ من حيث انتهاكها للقيم والقوانين والاخلاقيات والاعراف الوطنية الأمريكية والدولية, وأن الأزمة الاقتصادية الأمريكية كانت الدافع وراء العملية التي تبررها ادارة أوباما بذريعة مكافحة الإرهاب فيما هي في الواقع استهدفت الشركات الخارجية المنافسة للشركات الأمريكية بما فيها الشركات التابعة لحلفاء واشنطن في أوروبا والشرق الأوسط الاوسط وعلى مختلف القارات..العملية التجسسية شملت ايضا روسيا الاتحادية وايران ودول في امريكا الجنوبية وشركات اوروبية عملاقة خاصة في المانيا ..وقد طالت هذه العملية التجسس على المناقصات الدولية التي تصدرها الشركات الغير أمريكية وكذا التجسس على عروض الأسعار الصادرة عنها ومن ثم خوض المنافسة بأسعار اقل من قبل واشنطن وشركاتها المختصة ..
واكد المصدر الامني العربيأن انظمة " السعودية وقطر والكيان الصهيوني " تحصلوا على معلومات غير شرعية عن خصومهم وعن انظمة في المنطقة .
وأضاف المصدر أن صراعا حادا يجري خلف الكواليس بين واشنطن وموسكو على خلفية استضافة موسكو ل" سنودن" ورفضها تسليمه لواشنطن , اضافة إلى صراع محموم يجري في دهاليز وكواليس الإدارة الأمريكية المنقسمة حول الفضيحة والعاجزة عن كشف أبعادها وتفاصيلها ..
وكما أضاف المصدر أن المعلومات التي لدى " سنودن" والتي كشفها للجانب "الروسي" تكفي في حالة الإعلان عنها لتدمير وانهيار الولايات المتحدة الأمريكية وشركاتها واقتصادها ومنظومة مؤسساتها , وبالتالي وحسب المصدر العربي فأن مشاورات سرية تجري وعلى أعلى المستويات بين واشنطن وموسكو لطي هذه الفضيحة الغير مسبوقة بعد أن صارت واشنطن مكشوفة بالمطلق لموسكو في الوقت الراهن وعلى مختلف الجبهات .
وأشار المصدر إلى وضع واشنطن ماليا واقتصاديا مشيرا الى أن هذه الفضيحة لوا حدثت في ظل قدرة اقتصادية امريكية فاعلة لما ترددت واشنطن في خوض حرب عسكرية ضد موسكو لاستعادة مستشار مخابراتها السابق ..
وحول إعلان واشنطن إلغاء لقاء مرتقبا كان بين بوتين وأوباما , أكد المصدر أن هذا الإعلان لا يعكس حقيقة ما يجري وراء الكواليس , بقدر ما جاء يحمل تمويه واشنطن ومحاولة منها اظهار بعض قوتها وتماسكها , مضيفا أن فضيحة " واتر جيت" التي اطاحت بالرئيس الأمريكي نيكسون أواخر الستينيات من القرن الماضي لا تساوي شيئا يذكر أمام فضيحة أمريكا الراهنة التي ستدخل "سنودن" التاريخ وأن تفاصيل مثيرة لدى الرجل كافية في حالة الإعلان عنها بالتسبب بتدمير وانهيار أمريكا ومؤسساتها أن لم تطال أنظمة حليفة وتابعة لها كنظامي آل سعود وآل ثاني والكيان الصهيوني .
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: