وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۲۰:۱۳  - الأربعاء  ۲۲  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۲۸۶۲
تاریخ النشر: ۹:۳۶ - الخميس ۲۴ ‫أغسطس‬ ۲۰۱۳
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
وجه الادعاء الأمريكي لمواطن من سيراليون تهمة محاولة بيع ألف طن من خام اليورانيوم (الكعكة الصفراء) لعملاء سريين على اعتقاد انها ستشحن إلى إيران واعتقل الرجل في نيويورك ومعه عينة من المادة السامة مخبأة في امتعته.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء بحسب ما ذكرت «رويترز»، فقد جاء في الدعوى الجنائية التي قدمت لمحكمة اتحادية في فلوريدا يوم أمس الخميس ان باتريك كامبل من فريتاون عاصمة سيراليون اعتقل في مطار جيه.اف.كنيدي الدولي يوم الاربعاء لدى وصوله من سيراليون وعثر معه على عينة من اليورانيوم مخبأة في كعب حذاء وضعه في أمتعته.

وجاء في شهادة خطية من لويس ميلر الضابط بتحقيقات الامن الداخلي ان كامبل رد على اعلان نشر في مايو ايار 2012 على موقع الكتروني طلب فيه رجل مخابرات أمريكي انتحل شخصية سمسار أمريكي يمثل أشخاصا في ايران شراء يورانيوم.

ووافق كامبل على السفر الى ميامي للقاء المشتري الافتراضي الذي سيقوم حينها بفحص مدى نقاء اليورانيوم.

ومثل كامبل أمام محكمة في نيويورك يوم الخميس. ويواجه عقوبة السجن 20 عاما وغرامة قيمتها مليون دولار اذا ادين بتهمة انتهاك العقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة على ايران وأيضا انتهاك قانون السلطات الدولية الاقتصادية الطارئة.

وتضغط الولايات المتحدة وحلفاؤها الغربيون على ايران للحد من برنامجها لتخصيب اليورانيوم الذي يشتبهون في ان الغرض منه هو ان تطور ايران قدرات على تصنيع اسلحة. وتنفي ايران ذلك وتقول ان انشطتها النووية لاغراض سلمية بحتة.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: