وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۵:۳۴  - الثلاثاء  ۱۷  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۲۹۱۳
تاریخ النشر: ۱۸:۳۹ - الجُمُعَة ۰۱ ‫ستمبر‬ ۲۰۱۳
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
اكدت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية ان الأمين العام لمجلس الأمن السعودي ورئيس الاستخبارات الأمير بندر بن سلطان صحاب اليد العليا في الحشد للعدوان على سوريا.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء اشارت الصحيفة التي نشرت تقريرا مطولا عن بندر الذي وصفته بأنه الرجل الحديدي في النظام السعودي ورجل المهام الخاصة في المنطقة، الى انه يتمتع بنفوذ غربي قوي وواسع التأثير حتى على رؤساء غربيين سابقين وخاصة الاميركيين.

وقالت انه صاحب اليد العليا في الحشد ضد حكومة بشار الاسد غربيا، لافتة الى انه اقنع العديد من دول العالم من أجل حفظ ميزان القوى في الحرب على سوريا وتسليح الجماعات المسلحة وتدريبها.

ورأت الصحيفة أن بندر بن سلطان كان له بالغ الأثر في الفترة الماضية لحشد تأييد دولي من أجل الرد على مزاعم استخدام الأسلحة الكيميائية من قبل الجيش السوري، بالاضافة الى محاولاته إقناع روسيا بالتخلي عن مساندة الرئيس السوري بشار الأسد.

وأكدت أن رئيس جهاز المخابرات السعودية هو مهندس المعركة ضد سوريا لما يتمتع به من نفوذ واسع في جميع المحافل الغربية.

واعتبرت الصحيفة ان معسكرات التدريب الأميركية للجماعات المسلحة في الأردن أكبر دليل على قدرة الأمير بندر بن سلطان على الضغط على صانعي القرار العسكري الأميركي.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: