السلطات الامريكية تفرج عن مخرج الفيلم المسيء للنبي محمد ( ص )

وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۰:۳۰  - الأربعاء  ۲۳  ‫أغسطس‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۳۰۴۹
تاریخ النشر: ۱۷:۱۴ - السَّبْت ۲۴ ‫ستمبر‬ ۲۰۱۳
نسخة للطباعة
أرسل إلى صديق
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
قررت السلطات الأمريكية الإفراج عن "نقولا باسيل"، صاحب الفيلم المسيء للنبي محمد، والذي تم الحكم عليه في نوفمبر الماضي بالسجن لمدة عام ، وذلك بعد ان كان قيد الإقامة الجبرية في جنوب كاليفورنيا منذ مايو الماضي .
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء قال المتحدث باسم مكتب التحقيقات الفدرالية في لوس أنجلوس، حسب ما اوردته  صحيفة " الغارديان" البريطانية، إنه سيتم الإفراج عن باسيل يوم الخميس، إذ كان قيد الإقامة الجبرية في جنوب كاليفورنيا منذ مايو الماضي .

وأكدت السلطات الأمريكية أن وضع باسيل قيد الإقامة الجبرية ليس له علاقة بالفيلم، بل بسبب قضايا نصب مالي وتزييف هويات، حسب "سي ان ان" .

و قال باسيل نقولا، حسب ما اوردته وكالة فرانس برس، "حتى قبل كتابة نص الفيلم كنت مستعدا لإحراق نفسي في ساحة عامة لأنقل إلى الشعب الأميركي والعالم الرسالة التي أؤمن بها".

وكان الفيلم قد اثار استياء كبير في العالم الإسلامي وموجة احتجاجات مناهضة للأميركيين في الشرق الأوسط في سبتمبر من العام الماضي، حيث أوقعت أكثر من 30 قتيلا في عدت مناطق كان أبرزها الهجوم الذي شنه ليبيون غاضبون، من بينهم عناصر تنتمي إلى مجموعة تسمي نفسها أنصار الشريعة،  على السفارة الامريكية ببنغازي احتجاجا على الفيلم الذي عرض في الولايات المتحدة واعتبر مسيئا لرسول الإسلام محمد صلى الله عليه وسلم، وكذلك اقتحام السفارة الأمريكية بصنعاء.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: