البلتاجي: الإعلام صنع من البلطجي حمادة بطلًا.. كم في مصر من مضحكات

وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۳:۱۸  - الجُمُعَة  ۱۸  ‫أغسطس‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۳۱۰
تاریخ النشر: ۹:۰۳ - الجُمُعَة ۱۵ ‫فبرایر‬ ۲۰۱۳
نسخة للطباعة
أرسل إلى صديق
قال الدكتور محمد البلتاجي، القيادي بجماعة الإخوان المسلمين: في مصر (وحدها) الإعلام ليس فقط ينقل الأحداث لكنه يستطيع أن يصنعها ويسوقها ويصل بها لأهدافها.وأضاف عبر حسابه على 'فيس بوك'، الأربعاء.
 'الإعلام الذي لم يتوقف أمام سابقة أول انتخابات لأول مفتي منتخب في تاريخ مصر، والاعلام الذي لم يتوقف أمام فضيحة زيارة الوفد الناصري لبشار الأسد (وتأييدهم له في مجازره ضد شعبه ) بينما يستشهد الشاب المصري محمد محرز (على يد قناصة الاسد) أثناء زيارته لحلب، والاعلام الذي لم يتناول واقعة الاعتداء الأثيم على الصحفي محمد المشتاوي ومن قبله بساعات الاعلامي أحمد عبدالعليم، هو نفسه الاعلام الذي شغل الشعب المصري كله عدة أيام بفيلم (البلطجي حمادة صابر) وجعل منه بطلا قوميا، وهو نفسه الاعلام الذي جعل من تخاريف (شريف البحيري) رواية ذات قيمة تتوقف عندها العديد من القنوات، وهو نفسه الاعلام الذي خصص اليوم صفحات كاملة ومانشيتات ضخمة لمسرحية اسمها (وثيقة الجهاد= وثيقة فتح مصر) سيستكملها بقائمة الاغتيالات لينقل الاسلاميين من ساحة الرافضين للعنف الى المتهمين به  !!!!!!!!!'.وتابع: 'في مصر (وحدها) الإعلام ليس فقط ينقل الأحداث لكنه يستطيع أن يصنعها ويسوقها ويصل بها لأهدافها !.. وكم في مصر من مضحكات ؛ولكن ضحك كالبكاء !'. 

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: