وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۴:۱۷  - الجُمُعَة  ۱۵  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۳۱۰۱
تاریخ النشر: ۱۷:۴۵ - الأربعاء ۰۵ ‫أکتوبر‬ ۲۰۱۳
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
شنت إسرائيل هجوماً شديد اللهجة على قرار مجلس أوروبا لحقوق الإنسان، الذي اعتبر ختان الأطفال الذكور "انتهاكاً لحرمة جسد الطفل"، والذي صادق عليه المجلس الأوروبي بغالبية 78 صوتاً مقابل اعتراض 13 وامتناع 15 آخرين.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء ذکرت الخارجية الإسرائيلية ان ختان الذكور يمثل تقليداً دينياً قديماً في اليهودية والإسلام فضلاً عن شيوعه لدى أوساط مسيحية واسعة وإدانته ستصب الزيت على نار الكراهية والعنصرية في أوروبا.

ودعت وزارة الخارجية الإسرائيلية في بيان، أمس الجمعة، مجلس أوروبا إلى العدول فوراً عن إدانة ختان الأطفال الذكور، مؤكدة أنه لا يجوز المقارنة بين ختان الذكور وختان الإناث الذي تمارسه العديد من الدول في العالم، خاصة في أفريقيا، والذي يسفر عن مضاعفات صحية تؤدي في كثير من الأحيان إلى الوفاة.

وأضاف البيان "أن ختان الذكور يمثل تقليداً دينياً قديماً في اليهودية والإسلام فضلاً عن شيوعه لدى أوساط مسيحية واسعة"، معتبراً أن تحريم الختان وانتقاده "سيصب الزيت على نار الكراهية والعنصرية في أوروبا".
كما شددت الخارجية الإسرائيلية أنه "كل مقارنة بين ختان الذكور وتلك الممارسات الهمجية والمدانة المتمثلة في تشوية أعضاء تناسلية للنساء، تدل على جهل عميق ربما تشير إلى الحقد على الدين"، مؤكدة أن للختان فوائد طبية معترف بها عملياً.

في المقابل، رد مجلس أوروبا على بيان الخارجية الإسرائيلية بالقول إن "إدانة ختان الذكور لا يهدف إلى انتقاد أي مجموعة دينية بل يدعو إلى الحوار وتبادل وجهات النظر على نحو يعزز حقوق الطفل ويحميهم من انتهاك حرمتهم الجسدية".

كما أكدوا على ضرورة اعتماد إجراءات قانونية خاصة لعدم اجراء عملية الختان للطفل حتى يصل إلى عمر يتم شرح فيه ما سيحدث له ويوافق على ذلك.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: