وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۷:۵۱  - الخميس  ۱۴  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۳۱۱۶
تاریخ النشر: ۱۷:۱۱ - السَّبْت ۰۸ ‫أکتوبر‬ ۲۰۱۳
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
طالبت قوى المعارضة الوطنية في البحرين النظام بموقف واضح من تصريحات وكيل وزارة الخارجية للشؤون الاقليمية ومجلس التعاون الخليجي حمد العامر التي ألمح فيها إلى إمكانية التحالف وتطبيع العلاقات مع كيان الاحتلال الصهيوني.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء قالت القوى في بيان أصدرته إن الحكومة بدأت "تروج عبر مسؤوليها في وزارة الخارجية للتطبيع وإقامة علاقات دبلوماسية وتحالف مع الكيان الصهيوني الذي يغتصب فلسطين"، في إشارة إلى ما كتبه العامر في حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر".

ورأت المعارضة أن ذلك يمثل "خطورة على الأمن الداخلي البحريني والإقليمي الخليجي والقومي العربي"، وقالت إن ما روج له العامر "يشكل خرقا صحيحا للدستور ولقرار مقاطعة الكيان الصهيوني، واستخفاف بموقف الشعب البحريني الرافض لكل أنواع التطبيع مع العدو الصهيوني".

وجاء في البيان أن "التصريحات غير المسؤولة والمنافية لكل القواعد والقيم الأخلاقية والتزامات الدولة البحرينية في مقاطعتها للكيان، الصادرة عن مسئول كبير في وزارة الخارجية البحرينية تعكس التوجهات المقبلة للحكومة بما فيها الاستفادة من الخبرات الصهيونية في مواجهة الشعب البحريني وقواه المناضلة".

وطالبت قوى المعارضة النظام في البحرين "بموقف واضح وصريح لا لبس فيه من تصريحات وكيل وزارة الخارجية للشئون الإقليمية ومجلس التعاون الخليجي، وإلا اعتبرت موقفا رسميا من الحكومة البحرينية"، محذرة "من محاولات تمرير التطبيع من وراء ظهور البحرينيين، حيث أن الصمت عليها يشي بأن الجهات الرسمية تتبنى هذه التصريحات وتمارسها وتخطط لإقامة علاقات تحالفية مع الكيان من شانها إحداث اختراق للأراضي البحرينية وتحويلها إلى راس حربة في المواجهة مع الشعب الفلسطيني وشعوب الأمة العربية والإسلامية".

كما طالبت قوى المعارضة "المواطنين البحرينيين ممارسة اليقظة والحذر بالوقوف ضد محاولات التآمر على الشعب الفلسطيني والكشف عن كل ما من شأنه تمرير عملية التطبيع مع العصابات الصهيوني".

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: