وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۸:۱۱  - الأربعاء  ۱۳  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۳۱۳۷
تاریخ النشر: ۱۷:۱۵ - الخميس ۲۰ ‫أکتوبر‬ ۲۰۱۳
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
اكدت مصادر سورية بوقوع اشتباكات عنيفة بين القوات السورية وعناصر "جبهة النصرة" الارهابية في "السخنة" و"طيبة" و"حي الراشدين". كما دمر الجيش وفقا للمصادر حواجز عسكرية تابعة للنصرة في مداخل السخنة ادى الى مقتل عشرات الارهابيين من الاردن والسعودية وليبيا.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء كثف الجيش السوري من عملياته العسكرية في منطقة "بيت سحم" جنوبي العاصمة دمشق خصوصا بعد تطهير الحسينية والذيابية والبيويضة حيث دارت اشتباكات عنيفة بين القوات السورية والجماعات الارهابية المسلحة في بيت سحم كما حاصر الجيش منطقة "حجيرة" القريبة من منطقة السيدة زينب (عليها السلام).

وبعد عملية اغتيال القائد الميداني في الجيش السوري اللواء «جامع جامع» كذلك صعد الجيش السوري من عملياته العسكرية في مدينة دير الزور شرقي البلاد.

واكدت المصادر الميدانية بوقوع اشتباكات عنيفة بين القوات السورية وعناصر "جبهة النصرة" الارهابية في "السخنة" و"طيبة" و"حي الراشدين".

كما دمر الجيش وفقا للمصادر حواجز عسكرية تابعة للنصرة في مداخل السخنة ادى الى مقتل عشرات الارهابيين من الاردن والسعودية وليبيا.

الصور الواردة من مناطق القتال تؤكد على ضراوة المعارك واتساع القتال بين الجانبين.

وفي ريف دمشق كثفت القوات السورية مدعومة بعناصر الدفاع الوطني هجومها على بيت سحم جنوبا، فيما حاصرت بلدتي "حجيرة" و"غربة" آخر معاقل الارهابيين في الجهة الجنوبية للعاصمة.

وقال احد عناصر الجيش السوري المشتركين في المعارك في تصريح لقناة "العالم" الاخبارية الايرانية انه "تعتبر بلدة حجيرة اكبر معقل للمسلحين بعد هروب الارهابيين من منطقة داريا منهم جنسيات اجنبية، منهم ليبية وشيشانية ومن تنظيم القاعدة، والان يقوم الجيش العربي السوري بتطويق بلدة حجيرة".

وصرح كذلك احد جنود الجيش السوري "تم القضاء على عدد كبير من هذه المجموعات الارهابية المسلحة والكثير منهم من جنسيات غير سورية، كلهم من جبهة النصرة، شيشان وافغان وغير ذلك".

ودارت اشتباكات عنيفة بين القوات السورية والارهابيين في بيت سحم يبدو انها بداية المرحلة الثالثة من عملية امان السيدة زينب (ع).

وتسعى في هذه المرحلة القوات السورية السيطرة على بلدة حجيرة والتي تشكل النقطة الاستراتيجية المتقدمة، والتي يتم من خلالها اطلاق قذائف الهاون باتجاه منطقة السيدة زينب (ع) وتاتي هذه المرحلة ايضا بعد ان سيطر الجيش على الحسينية والذيابية والبويضة مثلث الموت كما يسميه البعض.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: