وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۲۰:۱۶  - الأربعاء  ۲۲  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۳۲۴۸
تاریخ النشر: ۱۰:۳۸ - الخميس ۰۹ ‫نوفمبر‬ ۲۰۱۳
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
أدانت وزارة الخارجية المصرية، تصريحات صادرة عن رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان حول مصر تصريحاته بشأن إشارة رابعة العدوية التي يرفعها أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي، معتبرة أن المسئولين الأتراك “يصرّون على تزييف حقائق الأوضاع وتحدي إرادة الشعب المصري”. و
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء أعربت الخارجية ، في بيان مساء اليوم، عن "بالغ الاستياء والإدانة لما ذكره رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان في كلمته خلال الجلسة الختامية لاجتماع التشاور والتقييم لحزب (العدالة والتنمية) التركي، والذي يأتي ضمن سلسلة من البيانات والتصريحات الصادرة عن المسؤولين الأتراك”.

وقالت الوزارة إن "المسؤولين الأتراك يصرّون على تزييف حقائق الأوضاع في مصر وتحدي إرادة الشعب المصري، وكان آخرها بيان وزارة الخارجية التركية أمس الاثنين”، مؤكدة أن البيان "يُعد تدخلاً غير مقبول في الشأن الداخلي المصري”، حسب قولها.

وكان أردوغان قال إن "إشارة رابعة التي يرفعها أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي ليست رمزاً للقضية العادلة للشعب المصري فقط بل أصبحت علامة تندِّد بالظلم والاضطهاد في كافة أنحاء العالم”، فيما طالبت الخارجية التركية في بيان أمس "بالإفراج عن كافة السجناء السياسيين بمن فيهم محمد مرسي”، معتبرة أن ذلك سيسهم بشكل كبير في عملية المصالحة والحوار في مصر.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: