وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۲۱:۴۷  - السَّبْت  ۲۳  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۳۲۶۹
تاریخ النشر: ۱۰:۱۵ - الاثنين ۱۳ ‫نوفمبر‬ ۲۰۱۳
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
حذرت السفارة الايرانية في بغداد، الثلاثاء، الزائرين الإيرانيين من دخول الأراضي العراقية لزيارة العتبات المقدسة من دون الحصول على تأشيرة الدخول، خلال يومي التاسع والعاشر من محرم.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء دعت السفارة في بيان صدر عنها، نشرته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء، كافة الزوار الإيرانيين الى "عدم دخول الأراضي العراقية وزيارة العتبات المقدسة بشكل فردي من دون الحصول على تأشيرا الدخول الرسمية"، مطالبة الزوار الإيرانيين بـ"ضرورة دخول العراق على شكل قوافل بعد الحصول على تأشيرات دخول والاستفادة من الدليل وعدم مفارقة الجماعة أو القافلة خلال الزيارة". 

وأوضح البيان أن "دخول الأراضي العراقية يتم خلال هذه الأيام عبر منافذ (مهران وشزاب والشلامجة) مع تأشيرات الدخول"، محذرة من "مغبة دخول الأراضي العراقية بصورة غير شرعية حيث قد تنتهي الى عقوبات قد تصل الى السجن". 

وأكدت السفارة في بيانها أن "إعلان الحكومة العراقية تقديم الخدمات والتسهيلات للزوار الإيرانيين لا يعني إنها ليست بحاجة الى تأشيرة الدخول لزيارة أراضيها".

ويتعرض الزوار الإيرانيون الذين يتوجهون إلى العتبات المقدسة في العراق إلى عمليات استهدف متكررة أودت بحياة العشرات منهم. 

ويجدد المسلمين الشيعة في العراق وفي العالم، إحياء ذكرى عاشوراء في العاشر من شهر محرم من كل عام، والتي تعد من أكبر المناسبات الدينية لدى الشيعة، اذ يحيون فيها ذكرى مقتل الإمام الحسين بن علي بن أبي طالب في كربلاء، في أجواء يخيم عليها الحزن، وترفع فيها الرايات السود، وسط المجالس التي تروي السيرة التراجيدية للحدث.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: