وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۹:۱۷  - السَّبْت  ۲۳  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۳۳۹۷
تاریخ النشر: ۲۲:۵۴ - الثلاثاء ۰۴ ‫دیسمبر‬ ۲۰۱۳
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
قال الشاعر الكبير أحمد عبد المعطى حجازى، رئيس بيت الشعر، إننا خسرنا برحيل الشاعر الكبير أحمد فؤاد نجم قيمة عظيمة، فبالإضافة إلى أنه شاعر مجيد فهو مناضل، ظهر فى وقت كنا بحاجة فيه لمبدع مثله يعترض على هزيمة 67 ويعلن على الملأ الذين تسببوا فيها.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء أضاف حجازى فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أن ظهور نجم كشاعر توافق مع ظهور الشيخ أمام كملحن، وهذا العمل المشترك الذى قاما به حقق شيئاً لم يكن موجوداً من قبل، فالغناء موجود وكذلك الشعر والتلحين، ولكنى أتحدث بالذات عن أغنية من نوع خاص، وهى تلك التى سُميت وقتها بالأغنية السياسية، وهذه الظاهرة سمحت للرأى السياسى بأن يتسع تأثيره وينتشر ويصل إلى جمهور واسع.

وأكد حجازى أن ظهور أحمد فؤاد نجم فى مصر أيضاً توافق مع ظهور فنانين آخرين شكلوا جماعات أو قدموا أنفسهم كأفراد ومنهم "الغيوان" فى المغرب، وأفراد فى تونس ولبنان الذين عملوا على النصوص الفصيحة ومنهم ميشيل خيبر. المهم أن "نجم" بهذا كله يعُتبر رائداً من رواد الأغنية السياسية، كذلك مناضلاً أدى واجبه فى مقدمة الحركة الوطنية. ولذا خسرنا برحيله الكثير.

وأشار أحمد عبد المعطى حجازى إلى أن مجلس أمناء بيت الشعر سوف يجتمع لمناقشة كيفية الاحتفاء بأحمد فؤاد نجم.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: