وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۰:۲۳  - الخميس  ۲۱  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۳۴۳۸
تاریخ النشر: ۱۵:۳۷ - الاثنين ۱۰ ‫دیسمبر‬ ۲۰۱۳
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
كشف مصدر عسكري يمني نقلا عن تقارير استخباراتية أكدت تسلل مجموعات مسلحة من أنصار الشريعة المرتبطة بتنظيم القاعدة في شبه جزيرة العرب باليمن في محافظات ومناطق جنوب اليمن في المحفد أبين وشبوة وحضرموت إلى مناطق مختلفه متاخمة للعاصمة صنعاء خشية تعرضها لغارات أمريكية بعد استهداف ثلاثة من عناصر التنظيم في منطقة المحفد التي تعتبر معظمها شديدة الوعورة والتضرس، وتشكل تقريبا نموذجا مصغرا لسطح اليمن العام في جنوب اليمن.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء قال المصدرفي تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط"، إلى جانب تقارير استخباراتية أخرى تشير إلى تواجد وتنقلات تجمعات العناصر المسلحة والإرهابيون المرتبطون بتنظيم القاعدة في شكل موجات غير منتظمة متتابعة في إطار تكتيكي و تسلل العشرات من عناصر تنظيم "القاعدة" خلال الأيام الماضية من محافظات أبين وشبوة وحضرموت ومأرب إلى صنعاء .

واكدت معلومات إستراتيجية عن تحركات العناصر المسلحه بعد توجيه القوات الجوية اليمنيه بالتنسيق مع وحدات الجيش واللجان الشعبية سلسلة من الضربات الموجهة لتنظيم القاعدة وخاصة بعد استهداف تحركاتهم بمنطقة النقبة التابعة لمحافظة شبوة والواقعة بين منطقة العرم والصعيد تعد مثلث استراتيجي يربط محافظات شبوة وعدن وحضرموت .

وكان قد ذكر المصدر عن عملية الاعتقال للقياديين المنفذين لعملية الهجوم الارهابي على مجمع وزاره الدفاع تمت خارج العاصمة صنعاء بعد فرارهم بسيارة من مكان قريب من وزارة الدفاع بعد تعقبهما عبر الأقمار الصناعية التي تعقبت اتصالاتهما عبر أجهزة الخليوي التي استخدموها أثناء تنفيذ العملية .

في حين تم اعتقال الأربعة الآخرين في مجمع وزارة الدفاع، في الوقت الذي قًتل في العملية 12 إرهابيا بينهم سبعة يحملون الجنسية السعودية، تسللوا إلى اليمن مع جموع العمال اليمنيين المرحلين مؤخرا من المملكة، مشيرا إلى انه استشهد في الهجوم الإرهابي 31 ضابطًا من الجيش اليمني منهم 3 برتبة عقيد، مؤكدا أن ما حدث هو عملية إرهابية تخدم طبيعة وشكل القاعدة وتؤثر على النظام وتهدف إلى إسقاط هيبة الدولة وإفشال الحوار الوطني

وقال أن تقارير استخباراتية ساهمت بشكل كبير في القبض على العناصر الثلاثة في عملية نوعية بصنعاء بعد مرور أربعة أيام من الاعتداء الإرهابي على مجمع الدفاع والمستشفى الملحق به في العرضى وأسفر عن سقوط 56 شهيدا، وأصيب في تفجير مجمع العرضي للدفاع 215 شخص بينهم 9 حالتهم خطيرة .    
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: