وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۲۲:۳۷  - الأَحَد  ۲۲  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۳۸۹۶
تاریخ النشر: ۷:۵۸ - الخميس ۲۰ ‫فبرایر‬ ۲۰۱۴
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
اعتلى نائب رئيس الكنيست الاسرائيلي، النائب المتطرف موشي فيغلن الأربعاء سطح مسجد قبة الصخرة المشرفة بحذائه، مطالبا بطرد الفلسطينيين الى السعودية، كون فلسطين هي ارض إسرائيل والمسجد الأقصى المبارك هو لليهود كونه مقاما على انقاض الهيكل اليهودي المزعوم.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء قال فيغلن خلال جولته بالاقصى بشكل استفزازي إن الأقصى لليهود وعلى العرب الرحيل الى السعودية، مشددا في تقرير مصور لجولته بأن مكان الفلسطينيين هو السعودية. وقال: "هناك مكانهم الأصلي، والقبة الذهبية – قبة الصخرة المشرفة – هي المعبد اليهودي، وليست للمسلمين."

وجاء اقتحام فيجلن وعشرات المستوطنين من بعده لساحات المسجد الأقصى في تصعيد ملفت للنظر، وخاصة جراء اعتلاء سطح قبة الصخرة المشرفة، ومطالبة الفلسطينيين بالرحيل للسعودية.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: