وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۶:۴۴  - الأربعاء  ۲۲  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۴۲۹۷
تاریخ النشر: ۱۰:۳۵ - الأَحَد ۱۸ ‫أبریل‬ ۲۰۱۴
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
مع أول دقائق بزوغ شمس صباح الجمعة 18 أبريل أعلن عن إستشهاد الشاب عبد العزيز العبار إبن بلدة السنابس وإلتحاقه بقافلة شهداء ثورة اللؤلؤ ثورة الرابع عشر من فبراير.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء يذكر إن الشهيد العبار اصيب بطلقة عبوة غاز بشكل مباشر في الرأس وطلقات شوزن بشكل مباشر في الرأس "المخ” من مصفحة عسكرية في سار وذلك يوم ختام عزاء الشهيد أبو هادي بتاريخ 23 فبراير 2014.

ونقل لغرفة الإنعاش في السلمانية منذ أول الساعات ليدخل مرحلة الغيبوبة دون إستجابته للعلاج منذ شهر فبراير بسبب خطورة الإصابة وقرب فوهة البندقية أثناء الإطلاق.

وإستشهد العبار بعد 55 يوم من اصابته برصاص مرتزقة آل خليفة ودخوله مرحلة الموت السريري وعدم إستجابة جسمه للعلاج، رحل الشهيد العبار مع قافلة الشهداء الأطهار الذين تجاوزوا 160 شهيداً وقضوا بسبب نظام آل خليفة الدكتاتوري.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: