وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۴:۳۱  - الأربعاء  ۲۲  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۴۳۱۷
تاریخ النشر: ۱۹:۵۳ - الأربعاء ۲۱ ‫أبریل‬ ۲۰۱۴
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
اكد القائد العام لقوات الحرس الثوري الإيراني اللواء محمد علي جعفري إن سوريا ليست بحاجة لاي دعم او تدخل عسكري لصالحها من الخارج، لافتا إلى ان الدعم الذي يقدمه الحرس الثوري يقتصر على الإستشارات وتقديم تجاربه المكتسبة فقط وتاثيراته ستظهر خلال الاعوام المقبلة.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء قال اللواء جعفري في مؤتمر صحفي عقده الاثنين، انه بالنظر الى حضور الشعب السوري في الساحة والقوى البشرية الكبيرة التي يمتلكها هذا البلد فانه ليس بحاجة الى اي دعم عسكري من الخارج لافتا إلى ان الدعم الذي يقدمه الحرس الثوري يقتصر على الاستشارات وتقديم تجاربه المكتسبة فقط وتاثيراته ستظهر خلال الاعوام المقبلة.

ولفت الى ان سوريا تواجه سخط اميركا ومخططاتها بسبب وقوفها في الخط الأمامي لجبهة المقاومة الاسلامية، "وان اميركا تقدم الدعم للارهابيين من اجل ممارسة التعسف والاضطهاد على الشعب السوري”.

وأرجع جعفري أسباب الغضب الأميركي على سوريا لكونها في محور المقاومة والجبهة المتقدمة للمحور، و اتهم واشنطن بإرسال الإرهابيين الى سوريا للإنتقام من الشعب السوري و شدد على أن واجب الدعم و الدفاع عن سورية و شعبها هو فرض على كل مسلم في العالم.

واكد اللواء جعفري ان العدو الواضح للجمهورية الاسلامية الايرانية وجبهة المقاومة يتمثل باميركا والكيان الاسرائيلي حيث يمارس العداء باستمرار وعلى جميع الصعد.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: