وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۲۰:۲۴  - الاثنين  ۲۰  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۴۳۴۹
تاریخ النشر: ۲۳:۵۲ - الأَحَد ۲۵ ‫أبریل‬ ۲۰۱۴
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
ذكرت صحيفة "دايلي تيليجراف" البريطانية، أن شابا مسلما كنديا، 27 عاما، أبهر الكثيرين فى جميع دول العالم بسلوكه الإسلامي الكريم الراقي، وذلك بعدما قام خلال وجوده فى باص للنقل الجماعى بالتبرع بحذائه لشاب مسيحى فقير كان حافيا، وغادر المسلم الباص حافيا إلى منزله الذى يوجد بجوار محطة الباص.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء أوضحت الصحيفة أن سلوك الشاب المسلم أعجب جميع من كانوا فى الباص بمقاطعة ترونتو الكندية، وقاموا بتصوير الشاب المسلم وهو يتبرع بحذائه للشاب المسيحي الفقير، ويغادر حافيا عقب توقف الباص أمام منزله، كما أشارت الصحيفة إلى أن الشاب المسيحى الفقير لم يصدق ما حدث، وقال بالنص: هل هذا يحدث الآن فى هذه الدنيا؟!

ومن جانبهم، أصر ركاب الباص على تصوير هذا المشهد الذى ظهر فيه المسيحى الفقير يلبس الحذاء، والشاب المسلم يغادر حافيا، وقام الركاب بنشر الصور بجميع مواقع التواصل الاجتماعى، وحصدت الصور أكثر من 2000 لايك "إعجاب"، وآلاف التعليقات على موقع الفيسبوك، وأصبح الحدث عالميا، وتناولته وسائل الإعلام الكندية وصحيفة "الجارديان" البريطانية.

وأكدت الصحيفة "دايلى تيليجراف" البريطانية، أن الرجل المسلم طالب ركاب الباص بعدم تصويره أو التحدث عن سخائه لأن ما فعله صدقة، وأن الله أمر المسلمين فى دينهم بعدم الرياء وكشف الصدقات وأفعال الخير، كما ذكرت الصحيفة أن الرجل غادر الباص وتوجه إلى المسجد الذى يجاور منزله القريب من محطة الباص.

وأخيرا قال سائق الباص: ذاب قلبى عندما رأيت هذا المشهد الراقى، فالرجل المسلم خلع حذاءه وجواربه بكل هدوء وقال للفقير الذى لا يعرفه، لا تقلق بشأنى، فأنا أسكن قريبا من هنا، وأستطيع السير إلى بيتي ماشيا، وغادر الشاب المسلم الحافلة فور توقفها دون أن ينتظر رد فعل المسيحى الفقير أو كلمة شكر.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: