وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۱:۱۰  - السَّبْت  ۲۱  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۴۴۵
تاریخ النشر: ۱۷:۰۰ - الأربعاء ۲۰ ‫فبرایر‬ ۲۰۱۳
مستشار رئيس مؤسسة الاذاعة والتلفزيون الايرانية :
اعرب المستشار الاعلى لرئيس مؤسسة الاذاعة والتلفزيون الايرانية نادر طالب زادة عن اعتقاده بان السبب في استقالة بابا الفاتيكان يعود الى الصدمة التي شعر بها اثر اطلاعه على كتاب انجيل برنابا الذي يبشر صراحة ببعثة خاتم الانبياء محمد (ص).

وقال طالب زادة في حديثه خلال ندوة عقدت في جامعة "الامام الخميني (رض)" في مدينة قزوين بعنوان "ايران فوبيا وشيعة فوبيا" حول محور الهوليوودية، ان انجيل برنابا يؤكد بعثة النبي (ص) ويذكر اسمه المبارك فيه مرارا، وكلما ظهرت نسخة من الكتاب على مر التاريخ بادروا على الفور لشرائها وتغييبها. 

واضاف، ان هذا الانجيل ضبطته الشرطة التركية في العام 2000 من مهربين ويتم الاحتفاظ به لحد الان في تركيا. 

وقال هذا المخرج والمنتج التلفزيوني والسينمائي الايراني، ان الحكومة التركية التزمت الصمت حتى العام 2008 ولم تتمكن خلال هذه الاعوام من التغطية عليه او بيعه، وقد جاء في المقالات المنشورة من العام 2008 لغاية 2013 ان البابا طلب مطالعة هذا الانجيل. 
واوضح طالب زادة بان هذا الانجيل هو الاقدم في العالم وان الانجيل الموجود بيد المسيحيين الان يعود تاريخه الى 700 عام فقط. 

واضاف، ان البابا اطلع على هذا الانجيل وشعر بالصدمة ولا يريد ان يرد على الاسئلة ومن هنا فقد قدم استقالته، لانه وفقا لما جاء فيه قال المسيح مرارا بانني جئت لابشر ببعثة خاتم الانبياء النبي محمد (ص) كما ينهى فيه ان يقول عنه احد بانه ابن الله. 

وقال طالب زادة في جانب اخر من حديثه، ان الصهاينة اطلقوا عمليات مشروع "ايران فوبيا" و"اسلام فوبيا" وان هوليوود هي الان اداة تحت تصرفهم. 

واشار الى الافلام المناهضة لايران ومنها "ارغو" و"نصف ساعة بعد منتصف الليل" وقال، انه وفي الرد على الانشطة التي تقوم بها الصهيونية في مجال "ايران فوبيا" و"اسلام فوبيا" ينبغي علينا ان نرصد الافلام التي تنتج ضد ايران وان نرد عليها. 

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: