وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۸:۲۳  - الاثنين  ۱۸  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۴۴۶۳
تاریخ النشر: ۲۱:۴۰ - الثلاثاء ۱۱ ‫مایو‬ ۲۰۱۴
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
كشفت وسائل إعلام إيرانية عن تشكيل فصيل تابع لحزب الله في باكستان يُدعى “حزب الله باكستان” يتبع لقيادة “حزب الله في لبنان”، على حد تعبيرها.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء قالت انّ اتشكيل يأتي بهدف صد هجمات المتطرفين على الصروح الدينية السنية والشيعية.

وقال الأمين العام لـ”حزب الله” الباكستاني السيد هادي نقوي، في حوار مع موقع "فرهنگ نيوز” الإيراني: "قررنا تشكيل هذا الحزب بسبب المعاناة الكبيرة التي نتحملها جراء هجمات التكفيريين”.

وأضاف نقوي: "منذ البداية كانت لدينا جماعة تطلق على نفسها (لبيك يا حسين) تهدف إلى الدفاع عن الشيعة في باكستان، لكننا بعد عمليات نوعية ضد الإرهابيين، تمكنا بدعم الأخوة في حزب الله من تشكيل فرع جديد في باكستان”، مبيناً أن "حزب الله الباكستاني نفذ عملية استشهادية ضد المجموعات التكفيرية أوقعت 40 قتيلا من عناصرها”.

وتابع أن "حزبه قدم منذ تشكيله ثلاثة شهداء”، مؤكداً على أن "حزب الله الباكستاني جزء من تشكيل الحزب المقاوم في لبنان ومن فروعه في العراق وسوريا”.

وتطرق إلى دعم السعودية للجماعات السلفية في باكستان، قائلا إن "السعودية ستضعف قوتها بسبب الصراعات الإقليمية الحاصلة في المنطقة”، مهددا في الوقت نفسه بالقضاء على جماعة جيش العدل المناهضة لطهران، التي اختطفت في شباط الماضي خمسة من حرس الحدود الإيرانيين على الحدود مع باكستان أفرجت عن أربعة منهم بعد مفاوضات.

ورفض نقوي الكشف عن عدد أعضاء حزب الله الباكستاني "لأسباب أمنية”، مضيفا: "بدأنا الآن عملنا الذي يستهدف الجماعات التكفيرية المتطرفة”.

وقال إن "حزبه لا يدافع عن الشيعة فقط بل عن السنة أيضا، وعدوه الوحيد الجماعات التفكيرية التي تشكل خطراً على المسلمين جميعاً”، موضحا أنه ليس لدى جماعته أي مقر لها في باكستان.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: