وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۲۰:۳۱  - الأربعاء  ۱۳  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۴۶۵۳
تاریخ النشر: ۵:۴۰ - الجُمُعَة ۱۴ ‫یونیه‬ ۲۰۱۴
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
قال رئيس لجنة التحقيق البحرينية المستقلة شريف بسيوني التقدم جار في البحرين لكن مقاربة الحكومة للإصلاحات مجزأة، مؤكدا أن البحرين بحاجة إلى تقويم مشاكلها الاقتصادية والاجتماعية التي تؤجج نار الاضطرابات المستمرة.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء أكد بسيوني، في مقابلة مع المونيتور، أن تطبيق الإصلاحات في البحرين كان مجزءًا مما أدى إلى خسارة تأثيرها التراكمي، منوها إلى أنه لم يتم التحقيق والملاحقة القضائية في قضايا التعذيب والوفيات التي حصلت بالشكل المطلوب.

وأضاف "هناك قضايا اجتماعية واقتصادية أساسية تتعلق بالسكان الشيعة يجب معالجتها ولم يتم فعل ذلك"، متابعا "حين يكون لديك أشخاص لا يرون أنفسهم يعاملون كمواطنين متساوين في الحقوق في بلد معين، فإن ذلك سيؤدي إلى الانفجار".

ولفتت المونيتور إلى أن بسيوني لا يعتقد أن إيران تدعم أعمال العنف الأخيرة في البحرين رغم اتهامها بعكس ذلك.

وأوضح المحقق الدولي "لا أعتقد ان إيران تدعم الحراك في البحرين. لو كانت ايران تفعل ذلك، لكانت الأمور أسوأ مما هو حاصل".
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: