وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۳:۴۴  - الأَحَد  ۱۷  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۴۶۶۸
تاریخ النشر: ۱۹:۲۸ - السَّبْت ۱۵ ‫یونیه‬ ۲۰۱۴
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
اكد مصدر في كبير من الائتلاف الوطني ان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر عاد الى النجف قادماً من بيروت وسيتوجه الى مدينة سامراء للاستقرار فيها على رأس كتائب من سرايا السلام التي اعلن عن تشكيلها مؤخرا”.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء اضاف المصدر قوله ان "السيد الصدر سيستقر في سامراء دفاعاً عن مرقد الامامين العسكريين تأكيدا لحماية الوحدة الوطنية بين السنة والشيعة في المدينة ولايصال رسالة الى المدن والمحافظات الاخرى بان كل العراقيين سواسية ولا فرق بين سني وشيعي او عربي وكـردي”.

واضاف المصدر ان "ظاهرة المتطوعين هي ظاهرة عراقية صرفة تسليحاً وتدريباً وتجهيزاً وليس هنالك اية دولة او قوة اقليمية او عربية تمد تلك الظاهرة بالسلاح والمال وان الهدف الرئيس من تشكيلها كما دعت اليها المرجعيات الدينية هي لطرد داعش من المدن العراقية التي احتلتها مؤخراً.

وتابعت ان المصدر الى "ان تقوم الولايات المتحدة الامريكية بتوجيه ضربات جوية خلال الـ24 ساعة القادمة لمواقع المسلحين في الموصل، مشيرا الى ان الضربة العسكرية الجوية التي استهدفت احمد عزت الدوري و50 بعثيا معه في تكريت تمت على اساس معلومات استخباراتية في غاية الاهمية وصلت الى الاجهزة الامنية العراقية”.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: