وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۸:۴۱  - الأربعاء  ۱۳  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۴۷۴
تاریخ النشر: ۲۰:۲۸ - الخميس ۲۱ ‫فبرایر‬ ۲۰۱۳
مكتب الميادين في العاصمة التونسية يفيد أنّ وحدات من الحرس الوطني التونسي مدعومة بقوات أمنية مختصة تلقي القبض على ثلاثة عشر شخصاً على خلفية كشف كميات كبيرة من الأسلحة في محافظة أريانة إحدى ضواحي العاصمة.

تمكنّت وحدات من الحرس الوطني التونسي مدعومة بقوات أمنية مختّصة من إلقاء القبض على ثلاثة عشر شخصاً على خلفية كشف كميّات كبيرة من الأسلحة في منطقة المنيهلة من محافظة اريانة إحدى ضواحي العاصمة التونسية، وذلك بحسب ما أعلن الناطق الرسمي لوزارة الداخلية التونسية خالد طروش.

الناطق الرسمي أوضح في تصريح لإحدى الاذاعات المحلية أنّ أحد عشر شخصاً من بين الموقوفين كانوا متحصّنين بجامع النور في منطقة دوار هيشر وقد تمّ ضبط كمياّت كبيرة من الأسلحة البيضاء بحوزتهم.

وأضاف طروش أنّ ستة اشخاص من بين الأحد عشر شخصاً الموقوفين مطلوبون للعدالة في قضايا حقّ عام.

وإستطاعت الوحدات الأمنية الكشف على منزلين في بنزرت أحدهما يملكه مواطن بالخارج إستغلهّما عناصر محسوبة على التيار السلفي لإحتجاز شّبان مشتبه بهم داخلهما و التحقيق معهم على طريقة الفرق الأمنية المختّصة بالأبحاث.

وكانت وحدات الحرس الوطني في محافظة اريانة إحدى ضواحي العاصمة التونسية قدّ كشفت عن كمّيات كبيرة من السلاح بأحد المنازل في حيّ الجمهورية في ضاحية المنيهلة من محافظة أريانة تتمثل بالخصوص في العشرات من قطع السلاح نوع كلاشينكوف.

وأفادت المصادر ذاتها  وكالة الانباء التونسية الرسمية أن عمليات المسح المتواصلة بواسطة آلة الكشف عن المعادن والمواد المتفجرة التي قامت بها الوحدات الأمنية المختصة بعدد من الأحياء بمنطقة التضامن والمنيهلة وتحديداً في حي الجمهورية منذ الأثنين الماضي، اكدّت وجود السلاح وحصرت الشبهة في بعض المنازل في مرحلة أولى ومن ثم تحديد موقعه بدقة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: