وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۲:۱۸  - الخميس  ۱۴  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۴۷۴۷
تاریخ النشر: ۱۱:۱۶ - الجُمُعَة ۲۸ ‫یونیه‬ ۲۰۱۴
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
أكدت وزارة الدفاع الأمريكية الـ"بنتاغون"، السبت، ان لديها 30 ألف جندي في الشرق الأوسط، مشيرة الى انها مستعدة للتحرك وتوجيه ضربات جوية ضد داعش بالعراق، فيما اشارت الى أن الهدف الحالي هو الحصول على المزيد من المعلومات لتوضح حقيقة ما يجري.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء قال السكرتير الصحفي لوزارة الدفاع الأمريكية الادميرال جون كيربي، في مقابلة مع الـ"CNN" تابعتها "السومرية نيوز"، إنه "لدينا أكثر من 30 ألف جندي في الشرق الأوسط"، مشيرا الى "اننا على استعداد تام التحرك عبر ضربات جوية أو أي تحركات أخرى ضد داعش بالعراق، في حال قرر الرئيس الاميركي ذلك".

وأضاف كيربي، ان "داعش يهدد الاقليم وامننا القومي"، مشيرا الى ان "الهدف الحالي هو الحصول على بعض التقديرات بالمزيد من المعلومات لتوضح لنا حقيقة ما يجري هناك".

وأكدت وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون"، الجمعة (27 حزيران 2014)، تحليق طائرات أميركية بدون طيار فوق العاصمة بغداد، فيما اعتبر مسؤولون امريكيون، أن أمريكا تحتاج وقتا يمتد لأسابيع لمعرفة حجم قوات "داعش" ونواياها ومخزوناتها، مؤكدين أن أي ضربة جوية امريكية "لن تكون وشيكة"، فيما رجحوا بأن تحلق طائرات استطلاع سورية وإيرانية فوق أراضي العراق بالإضافة الى طائرات الاستطلاع الأمريكية.

ويشهد العراق وضعا أمنيا ساخنا دفع برئيس الحكومة نوري المالكي، في (10 حزيران 2014)، الى إعلان حالة التأهب القصوى في البلاد، وذلك بعد سيطرة مسلحين من تنظيم "داعش" على محافظة نينوى بالكامل، وتقدمهم نحو صلاح الدين وديالى وسيطرتهم على بعض مناطق المحافظتين قبل أن تتمكن القوات العراقية من استعادة العديد من تلك المناطق، في حين تستمر العمليات العسكرية في الأنبار لمواجهة التنظيم.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: