وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۸:۵۸  - السَّبْت  ۱۶  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۴۷۸۴
تاریخ النشر: ۱۵:۰۱ - الأربعاء ۰۳ ‫یولیو‬ ۲۰۱۴
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
هددت مجموعات مقاتلة من المعارضة السورية تتواجد في مناطق تابعة لتنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش)، بإلقاء السلاح وسحب مقاتليها ما لم تقم الجهات بتسليحها خلال اسبوع لمواجهة التنظيم.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء تقاتل هذه المجموعات في ريف حلب الشمالي والرقة ودير الزور وهي مناطق تشهد منذ كانون الثاني معارك بين جماعات المعارضة وتنظيم "داعش” بسبب النفوذ وإتهام الاخير بمحاولة الاستحواذ على ما تم تحريره وتسيير الجماعات المسلحة وفق مشيئته.

ورأت هذه المجموعات في بيان لها أن ” ثورتنا، ثورة شعبنا وأهلنا، الثورة التي خسرنا لأجلها دماء شبابنا وأطفالنا، تعيش حالة من الخطر بسبب تنظيم البغدادي، وخصوصاً بعد إعلانه الخلافة”.

ووقع على البيان لواء "الجهاد في سبيل الله” و”لواء ثوار الرقة” و”تجمع كتائب منبج” و”الجبهة الشرقية احرار سورية” وغيرها… ولا يعرف حجم هذه المجموعات وقوتها، لكن اهميتها تكمن في تواجدها في مناطق تقع تحت سيطرة "الدولة الاسلامية” بشكل شبه تام.

يشار الى أن "الدولة الإسلامية في العراق والشام” أعلن في وقت سابق عن قيام "الخلافة الاسلامية” وتنصيب أبو بكر البغدادي "خليفة”، كما أعلن تغيير اسمه الى "الدولة الاسلامية”. وجاء ذلك في شريط فيديو بث على موقع "يوتيوب” يوم الأحد.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: