وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۴:۲۷  - الاثنين  ۱۸  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۴۸۱۰
تاریخ النشر: ۱۲:۴۸ - الجُمُعَة ۰۵ ‫یولیو‬ ۲۰۱۴
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
قاضت زوجة مسؤول كبير في الخارجية العمانية إدارة فندق شهير في لندن بعدما خسرت ثلاثة ملايين ونصف المليون دولار في لعب القمار في ليلة واحدة.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء قالت نورة الضاهر إن العاملين في الفندق استغلوا ادمانها للعب القمار.

ويحتل زوج الضاهر منصب أمين عام وزارة الخارجية في سلطنة عمان بدر بن حمد بن حمود البوسعيدي وهو ينتمي للاسرة الحاكمة.

وأمام المحكمة قالت زوجة المسؤول العماني إن العاملين في الفندق كان ينبغي عليهم أن يطالبوها بالتوقف بدلا من السماح لها بمواصلة المقامرة.

من جانبها رفضت إدارة فندق ريتز كارلتون هذه الادعاءات.

وكانت إدارة الفندق قد شكت نورة الضاهر مؤكدة أنها تدين لهم بمبلغ 1.7 مليون دولار وانها كتبت لهم شيكات دون رصيد.

وأكدت جريدة الديلي ميل البريطانية أن الضاهر، التي تبلغ من العمر 50 عاما، خسرت هذا المبلغ في غضون ساعات قليلة في سهرة قضتها في عدة صالات قمار في الفندق خلال أبريل /نيسان الماضي.

وقالت الضاهر للمحكمة إن عددا من العاملين اصطفوا خلفها وهي تلعب واستمروا في تحفيزها مرددين عبارات مثل "في خدمة الاميرة” ، "اي خدمة للأميرة نورة” رغم علمهم بادمانها المقامرة.

وأضافت انه بعدما زادت خسارتها الى حد معين وقف الموظفون خلفها حاملين شيكات واستمروا في منحها الشيكات لتواصل اللعب حتى وصلت خسارتها الى ما يقرب من 3.5 مليون دولار.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: