وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۶:۰۱  - الأَحَد  ۱۷  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۴۸۱۵
تاریخ النشر: ۱۲:۳۳ - السَّبْت ۰۶ ‫یولیو‬ ۲۰۱۴
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
أعلنت إمارة دبي، السبت، عن إطلاق مشروع «مول العالم Mall of the World»، الذي تقول إنه سيكون «المشروع الأكبر في العالم» ليستقبل حوالي 180 مليون زائر سنويا، والذي ينتظر أن يكون مدينة كاملة مكيفة ومغطاة بالكامل على مساحة 48 مليون قدم مربع.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء نقلت مجموعة «دبي» القابضة، التي ستنفذ المشروع، في بيان، عن حاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، قوله أثناء إطلاق المشروع: «نسب النمو المتسارعة في قطاعات التجزئة والسياحة العائلية تحتم علينا الاستعداد مبكرا للمستقبل، أعلنا قبل فترة أننا نريد أن نكون العاصمة الاقتصادية والسياحية والثقافية لملياري نسمة يعيشون حولنا ونحن جادون في تنفيذ رؤيتنا».

ويتألف المشروع الضخم على شارع «الشيخ زايد» في دبي من «مول العالم»، الذي سيقام على مساحة 8 ملايين قدم مربع قابلة للزيادة، وأكبر حديقة ألعاب داخلية في العالم ستكون مغطاة بالكامل تحت قبة واحدة يمكن فتحها خلال الشتاء ومناطق للمسارح والفعاليات الثقافية ومناطق للسياحة العلاجية وأكثر من 20 ألف غرفة فندقية والمول مجهز لاستقبال 180 مليون زائر سنويا.

وفي المدينة المتكاملة، يمكن للزائر أن يقضي أسبوعا كاملا بدون مغادرتها وبدون الحاجة لاستخدام سيارته حيث ستتم تغطية وتكييف كافة ممرات المشاة التي تتصل مع المول والتي يبلغ طولها الإجمالي أكثر من 7 كلم ويمكن فتحها في فصل الشتاء، المعتدل في البلاد، وتربط الممرات الباردة كافة المرافق المتصلة بالمول من فنادق ومماشي للتسوق ومنتجعات صحية بالإضافة لأكبر منتزه عائلي ترفيهي داخلي تغطيه قبة واحدة يمكن ايضا فتحها في الشتاء.

وأضاف الشيخ محمد بن راشد: «لا نريد لقطاع السياحة في اقتصادنا الوطني أن يمر بدورات موسمية اعتيادية كبقية الدول بل هدفنا أن يكون العام كله موسما سياحيا في دولة الإمارات».

وأضاف: «واثقون بقوة اقتصادنا ومتفائلون بمستقبل بلادنا ومستمرون في توسيع رؤيتنا».

وسيضم مول «العالم»، الذي سيكون أيضا، أكبر مركز تسوق في العالم، وأكبر مساحات لتجارة التجزئة على مستوى العالم وسيرتبط مع أكثر من 100 منشأة فندقية تضم 20 ألف غرفة فندقية، كما تتصل كافة المباني ضمن المشروع بشبكة طرق حديثة صديقة للبيئة على جانبيها محال تجارية ومطاعم متنوعة.

كما يضم المشروع الجديد مناطق ضخمة للاحتفالات وللعروض المسرحية ولإقامة الفعاليات في المناسبات الوطنية.

ويضم المشروع مناطق تسوق على غرار «أوكسفورد» و«رودايو درايف» بالإضافة لمسارح ومناطق للعروض الترفيهية والثقافية على غرار منطقة «ويست إيند» في لندن و«برودواي» في نيويورك وممشى للاحتفالات مماثل لممشى «رامبلاس» في مدينة برشلونة الإسبانية يتصل بمناطق تجزئة مفتوحة ومتصلة.

ويتصل مع المشروع أيضا «حي دبي للفعاليات» الذي سيكون العنوان الأبرز المخصص للاحتفالات والفعاليات والأعياد الوطنية يستوعب عشرات الآلاف من الأشخاص في وقت واحد بالإضافة لأكبر قاعة فندقية للمؤتمرات في الشرق الأوسط وقاعة ضخمة مخصصة لاحتفالات الزواج والأفراح ومرافق تعليمية تعنى بفنون السينما الثقافية والمسرح.

كما يحوي المشروع مواقف ضخمة للسيارات يمكنها استيعاب 50 ألف سيارة حيث يمكن للزوار إيقاف سياراتهم لفترات طويلة والاستمتاع بأجواء المدينة المغطاة بالكامل بدون الحاجة لمركباتهم للتنقل.

كما يحتوي المول على منطقة تم تخصيصها للسياحة العلاجية والرعاية الصحية عالية الجودة وتضم مراكز طبية ومنتجعات صحية وعيادات متخصصة على مساحة 3 مليون قدم مربع وترتبط المنطقة الطبية مع المناطق الترفيهية ومتاجر التجزئة للمشروع لتوفير أجواء مريحة لمرافقين ولفترات النقاهة التي يقضيها المرضى مع الاستفادة من خيارات الضيافة الراقية.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: