وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۵:۱۵  - الأربعاء  ۱۳  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۴۹۵
تاریخ النشر: ۵:۴۲ - الجُمُعَة ۲۲ ‫فبرایر‬ ۲۰۱۳
اعلن وزير الدفاع الفرنسي جان-ايف لو دريان ان "قوات الجهاديين" احتلت لبعض الوقت بلدية غاو ومقر الحاكم الخميس قبل ان "تطردهم" القوات المالية مدعومة بالقوات الفرنسية.

وقال على هامش اجتماع وزاري للحلف الاطلسي في بروكسل ان خمسة "اسلاميين" مسلحين قتلوا في المعارك ،  واضاف "هذا الامر يظهر اننا حاليا في معركة غير متكافئة ويظهر ايضا اننا في حرب حقيقية حصلت في الشمال وحول مدن كنا قد حررناها".

يشار الى ان غاو هي اكبر مدينة في شمال مالي وتبعد 2100 كلم الى شمال شرق باماكو واستمرت الخميس معارك كانت قد بدأت ليل الاربعاء الخميس في ضواحي المدينة بين "اسلاميين" مسلحين وجنود نيجيريين في وسط مدينة غاو مع جنود ماليين مدعومين بالجيش الفرنسي.

وتحدث مصدر عسكري مالي عن "اربعين اسلاميا" قدموا من القرى المجاورة لمدينة غاو، وانتهت المعارك في وسط المدينة بعد ظهر الخميس.
 
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: