وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۸:۱۹  - الثلاثاء  ۱۲  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۴۹۷۱
تاریخ النشر: ۱۵:۴۴ - الخميس ۲۶ ‫یولیو‬ ۲۰۱۴
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
ترقبت تل ابيب كلمة الامين العام لحزب الله، السيد حسن نصر الله، مسبقا. كلمة يوم القدس العالمي امس، كانت محل انتظار الاعلام العبري في اليومين الماضيين، وسبقت التعليقات الكلمة.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء نصر الله ينظر الى غزة، ويسجل لديه الدروس والعبر، تمهيدا لمواجهة عسكرية مستقبلية مع اسرائيل. هذا ما خلصت اليه صحيفة «يديعوت احرونوت»، في تعليقها المسبق على خطاب الامين العام لحزب الله. وبحسب الصحيفة، عندما يصعد «نصر الله الى منصة الخطابة امام جمهوره في لبنان، فسيكرس هذا الخطاب حول ما يجري في غزة، فيما اسرائيل تدرك انه ينظر الينا ويدرس الميدان، بعد 14 يوما من القتال، واسبوع من المناورة البرية».

وكانت لافتة امس، التغطية الخبرية للكلمة وما ورد فيها، اذ قطعت القناتان الثانية والعاشرة بثهما المفتوح حول مجريات المواجهة العسكرية في قطاع غزة، ليترجم معلقو الشؤون العربية في القناتين، كلام نصر الله بصورة مباشرة، ويُبرزا ما جاء فيها.

واشار عدد من المعلقين الاسرائيليين، الى اطلالة نصر الله المباشرة لا عبر شاشة، «الامر الذي يؤكد اهمية المناسبة لديه، وايضا رسالة من قبله باتجاه غزة، بسبب الحرب الدائرة في القطاع»، واضاف تقرير القناة العاشرة ان خروج نصر الله الى العلن، يعد عملا خارقا للعادة المتبعة من قبله، اذ إنها المرة الثالثة التي يخرج فيها بهذه الصورة.

وكانت صحيفة «اسرائيل اليوم»، قد اشارت في تعليق مسبق لكلمة نصر الله، الى ان حزب الله ينظر باهتمام الى المواجهة العسكرية في غزة، ويتساءل كيف ستنتهي، وبحسب الصحيفة، السؤال المطروح (لدى حزب الله)، هو كيف ان المنظمة الاضعف من بين أعداء اسرائيل في المنطقة، أدخلت معظم الدولة العبرية في الملاجئ والاماكن المحصنة، وأوجدت حالة حرب في الجبهة الداخلية، كما انها استطاعت ان تغلق المجال الجوي لاسرائيل وتدفعها الى عملية برية ادت الى الان الى عشرات القتلى من الجنود، اضافة الى مئات الجرحى، بينما تسعى اسرائيل فقط، الى وقف اطلاق النار بانتظار المرة المقبلة.

موقع صحيفة يديعوت احرونوت اشار من جهته الى ان اطلالة نصر الله الاولى منذ المواجهة العسكرية القائمة حاليا في قطاع غزة، قد تتوافق مع التقارير الاعلامية الصادرة عن جهات مناوئة لحزب الله في لبنان، التي اكدت انه ادخل احد مستشفيات بيروت لاجراء عملية جراحية، وهذا على ما يبدو، بحسب الصحيفة، سبب غيابه عن عدة مناسبات في شهر رمضان.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: