وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۱:۰۳  - الثلاثاء  ۲۶  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۴۹۹۹
تاریخ النشر: ۷:۳۴ - الأربعاء ۰۱ ‫أغسطس‬ ۲۰۱۴
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
منح تنظيم "داعش"، يوم الأثنين، سكان الموصل مُهلة طيلة عطلة عيد الفطر لتقديم كل فتيات المدينة لـ"جهاد نكاح" جماعي.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء أذاع التنظيم مطالبه عبر المساجد الواقعة تحت إمرة "أبو بكر البغدادي"، لتحضير الفتيات غير المُتزوجات لعناصر "داعش".

وقالت لمى أسعد،30 عامًا من سكان الموصل، لموقع اذاعة "صوت روسيا" الذي نقل الخبر وتابعته "المسلة"، إن ت"نظيم داعش أمر السكان بتقديم كل الفتيات بعد عيد الفطر لتزويجهن لعناصر التنظيم".

ونوهت لمى، إلى أن "التنظيم شدد في إعلانه عبر مكبرات الصوت أعلى المساجد التي يُسيطر عليها عناصره، ليلة الجمعة الماضية، بعقوبات صارمة بحق كل من يتخلف عن تقديم ابنته لجهاد النكاح".

وأجبر "داعش" أهالي محافظة نينوى، شمالي العراق، في الأيام الأولى من سيطرته، على تقديم النساء تكميلًا لأركان الجهاد "للنكاح" مقابل مبلغ قدره 800 دولار أمريكي.

واخُتطفت عشرات النساء في الموصل ثاني أكبر المدن العراقية سكانًا على أيدي عناصرتنظيم "داعش" تطبيقًا لـ"جهاد النكاح".

ولا توجد حتى الآن إحصائية بعدد النساء اللواتي تعرضن للاغتصاب على يد عناصر "داعش" مُنذ سيطرتهم على الموصل.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: