وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۳:۵۵  - الاثنين  ۲۳  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۵۰۰
تاریخ النشر: ۷:۳۷ - الجُمُعَة ۲۲ ‫فبرایر‬ ۲۰۱۳
اعتذر حمادي الجبالي رئيس وزراء تونس المستقيل للشعب التونسي وقال إنه خيب آماله، داعياً التونسيين إلى الوحدة والصبر حتى تنتصر الثورة وتنجح البلاد في تجاوز أزمتها السياسية.

قال الجبالي في كلمة بثها التلفزيون الحكومي "أعتذر لشعبي التونسي لأني قصرت وخيبت آمال التونسيين"، لكنه قال إنه "متفائل لأن الحكمة ستسود أبناء الشعب وأن الثورة ستفوز".

ودعا الجبالي التونسيين من سياسيين ونقابيين وإعلاميين إلى الوحدة في الفترة المقبلة من أجل إنجاح المرحلة المقبلة، وقال إن على التونسيين أن يصبروا خلال الأشهر المقبلة حتى تصل تونس إلى بر الأمان، مضيفاً "بلادنا تستحق أن نصبر..وأن تتوقف المطالب والاعتصامات حتى تنتصر الثورة".

واستقال الجبالي الذي يشغل منصب الأمين العام لحزب حركة النهضة يوم الثلاثاء بعد فشل خطته لتشكيل حكومة كفاءات غير حزبية للاستعداد للانتخابات بسبب اعتراض حزبه وزعيمه راشد الغنوشي.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: