إسرائيل تسمح بالتنقيب عن النفط في الجولان المحتلة

وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۴:۱۱  - الأَحَد  ۲۰  ‫أغسطس‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۵۰۱
تاریخ النشر: ۷:۴۸ - الجُمُعَة ۲۲ ‫فبرایر‬ ۲۰۱۳
نسخة للطباعة
أرسل إلى صديق
قررت وزارة الطاقة الإسرائيلية منح شركة "جيني إنرجي" الإسرائيلية - الأمريكية رخصة للتنقيب عن النفط في هضبة الجولان السورية المحتلة بعد أن كانت حكومة إسحاق رابين أوقفت أعمال تنقيب مشابهة قبل ٢٠ عاماً بسبب إجراء مفاوضات السلام مع دول عربية.


وذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" أن وزير الطاقة الإسرائيلي عوزي لانداو من حزب "إسرائيل بيتنا" وافق على طلب رئيس شركة "جيني إنرجي"، الوزير السابق إيفي إيتام، وهو يميني ومستوطن، بأن تنقب الشركة عن النفط في هضبة الجولان المحتلة.

وأضافت الصحيفة أن لانداو، وبتشجيع من إيتام، سعى إلى إقناع الخبراء في وزارة الطاقة باستئناف التنقيب لتتقرر مؤخراً الموافقة على طلب الشركة الإسرائيلية - الأمريكية.

وأشارت الصحيفة إلى أنه "قبل ٢٠ عاماً قررت حكومة إسحاق رابين وقف أعمال التنقيب عن النفط في هضبة الجولان على أثر بدء مفاوضات بين إسرائيل ودول عربية، وتحسبت إسرائيل آنذاك من أن استمرار أعمال التنقيب سيلحق ضرراً باتفاقيات مستقبلية بين إسرائيل ودول عربية.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: