مستشفى إسرائيلي في الجولان لعلاج المصابين السوريين

وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۰:۰۸  - السَّبْت  ۱۹  ‫أغسطس‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۵۰۴
تاریخ النشر: ۷:۵۷ - الجُمُعَة ۲۲ ‫فبرایر‬ ۲۰۱۳
نسخة للطباعة
أرسل إلى صديق
كشفت القناة العاشرة الإسرائيلية أن "الجيش الإسرائيلي يستعد لإنشاء مستشفى ميداني في هضبة الجولان المحتلة بالقرب من الحدود السورية.

وتأتي هذه الخطوة بحسب القناة لمعالجة المواطنين السوريين المصابين جراء المواجهات بين القوات النظامية وقوات المعارضة السورية".

تجدر الإشارة ان المصابين الذين عالجتهم اسرائيل مؤخرا ينتمون لميليشيا الجيش الحر الذين أصيبوا في مواجهات مع الجيش السوري قرب المنطقة المحتلة في الجولان.

وأوضحت القناة أن "قرار إنشاء المستشفى جاء بعد يومين من قيام القوات الإسرائيلية ولأول مرة بإجلاء مصابين سوريين إلى مستشفى إسرائيلي بعد اشتباكات وقعت بين الجيش النظامي السوري وعناصر من الجيش الحر".

وبحسب الخطة التي أعدها الجيش، فإنه "سيتم إنشاء المستشفى بالقرب من الحدود السورية فوق هضبة الجولان المركزية"، لافتة إلى أن "الهدف البديهي لإسرائيل من وراء هذا الإجراء هو مواجهة أي دواع طبية دون الحاجة لنقل الجرحى للعلاج داخل المستشفيات الإسرائيلية".

وتحتل اسرائيل منذ العام ١٩٦٧ حوالى ١٢٠٠ كلم مربع من هضبة الجولان السورية وضمتها العام ١٩٨١ في قرار لم يعترف به المجتمع الدولي.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: