وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۴:۲۲  - الجُمُعَة  ۱۵  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۵۲۱
تاریخ النشر: ۱۴:۴۶ - الجُمُعَة ۲۲ ‫فبرایر‬ ۲۰۱۳
فى إطار فضيحة لحوم الخيل التى اكتشفت فى عدد من الدول الأوروبية مؤخرا، بينها ألمانيا، أعربت وزارة حماية شؤون المستهلكين الألمانية عن تشككها إزاء مقترح بتوزيع المنتجات الغذائية التى تحتوى على لحوم خيل على منظمات إغاثة.


يذكر أن خبير الشؤون التنموية فى الحزب المسيحى الديمقراطى، هارتفيش فيشر، اقترح أمس الخميس، وضع ملصقات جديدة على المنتجات التى تم سحبها من الأسواق بسبب احتوائها على لحم خيول وإعطائها للمنظمات الخيرية بدلا من إعدامها.

وقال متحدث باسم الوزارة، اليوم الجمعة: "البيع أو المنح ينطبق فقط على المواد الغذائية التى تتمتع بجودة ومصدر لا ريب فيهما".

وذكر المتحدث أنه لا يكفى وضع ملصق جديد لمكونات المنتج على العبوة، مؤكدا فى الوقت نفسه ضرورة مراعاة الشركات أن يكون مضمون منتجاتها خاليا من أى رواسب مع التوضيح بشكل كامل مصدر كافة مكونات المنتج.

وأضاف أن المنظمات الخيرية تنظر من هذا المنطلق بتشكك كبير تجاه توزيع المنتجات التى تحتوى على لحوم خيل فى أغراض إغاثية.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: