وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۳:۴۲  - الأَحَد  ۱۷  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۵۴۹۹
تاریخ النشر: ۶:۵۱ - الجُمُعَة ۲۶ ‫أکتوبر‬ ۲۰۱۴
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
ميقاتي وخليته خططوا لاغتيال شخصيات سياسية ذكر منها رئيس مجلس النواب نبيه بري.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء أشارت معلومات مؤكدة لـ”الديار” ان "الموقوف احمد سليم ميقاتي مع مجموعته المؤلفة من 12 عنصراً 5 لبنانيين و7 سوريين، كانوا سيتحركون نهار الاثنين في27 تشرين الاول من طرابلس الى بيروت، حيث ستنضم لهم مجموعة ارهابية من مخيم برج البراجنة، واخرى من عين الحلوة لتنفيذ عمليات انتحارية ضد مجالس عاشورائية، في الضاحية او النبطية او لاسا في جبيل لضعف الاجراءات الامنية هناك، واحداث فتنة في المنطقة، علماً انهم كانوا يدرسون المكان ولم يحددوه بشكل نهائي حتى اعتقالهم، وكانوا يدرسون الاماكن الثلاثة، لكن تاريخ العملية قد اتخذ نهار الاثنين”.

وأوضحت المعلومات، ان 4 انتحاريين كانوا سيتولون عمليات التفجير على ان لا يستغرق توقيت تنفيذ العملية الاولى عن الثانية ثوان معدودة عبر احزمة ناسفة متطورة لا يمكن كشفها، والهدف من وراء ذلك ارباك الجيش اللبناني وحزب الله والقيام بعملية واسعة في العرقوب كونها النقطة الاضعف لحزب الله حسب اعتقادهم”.

كما كشفت ان "ميقاتي وخليته خططوا لاغتيال شخصيات سياسية ذكر منها رئيس مجلس النواب نبيه بري، بالاضافة الى ان ميقاتي كان يعد القوة لاغتيال عضو كتلة "المستقبل النائب احمد فتفت لاحداث فتنة سنية – شيعية وان الجيش اللبناني حذر فتفت منذ ايام طالباً منه عدم الذهاب الى الضنية والبقاء في بيروت والتخفيف من تحركاته”.

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: