وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۳:۵۶  - الجُمُعَة  ۲۰  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۵۵۳۷
تاریخ النشر: ۲۱:۵۶ - الخميس ۰۱ ‫نوفمبر‬ ۲۰۱۴
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
أقنع بيان مكون من 324 كلمة قاض المحكمة العليا في المملكة المتحدة، ليقرر منح أم الحق في الموافقة على انهاء حياة ابنتها، بسبب معاناتها المستمرة من آلام وعذاب المرض.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء ذكرت صحيفة ديلي تليغراف البريطانية أن الأم شارلوت فيتزموريس قد أنجبت الطفلة نانسي منذ 12 عاما، إلا أن نانسي ولدت عمياء وتعاني من استسقاء الرأس والتهاب السحايا وتسمم الدم ولا تستطيع المشي أو الحديث، وتتناول دوائها وطعامها بواسطة أنبوب للعلاج في مستشفى بلندن.

وتتدهور حالة الطفلة باستمرار كلما تكبر، كما تصرخ من الألم والمعاناة، رغم المسكنات التي تعطى لها.

وقررت الأم أن الألم أكبر من حبها لابنتها، فاختارت أن تتحمل وجع الفراق على أن ترى ابنتها تتعذب وتتألم أمامها كل لحظة.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: