داعش يسبي زوجات ضباط الفرقة الـ 17 بالجيش السوري

وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۲۱:۴۰  - الأربعاء  ۱۶  ‫أغسطس‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۵۶۱۹
تاریخ النشر: ۲۰:۵۶ - الأربعاء ۱۴ ‫نوفمبر‬ ۲۰۱۴
نسخة للطباعة
أرسل إلى صديق
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
أفاد المرصد السوري المعارض، أن تنظيم داعش سبى 6 نساء سوريات من الطائفة السنية وهنّ زوجات ضباط من الفرقة 17 التابعة للجيش السوري والتي سيطر على مقرها التنظيم قبل اشهرٍ قليلة مضت.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء قال المرصد ان عملية السبي تمت إلى ريف دير الزور الشرقي، وذلك من المساكن العسكرية التابعة للفرقة 17 في محافظة الرقة.

وتم أسر السيدات، وهن زوجات لضباط بالقوات المسلحة السورية، خلال إقامتهن في منازل مخصصة لطاقم القاعدة العسكرية.

وذكر المرصد أن ذوي السيدات الستة، ذهبوا إلى محافظة الرقة، والتقوا مع قياديين في «داعش»، في محاولة للإفراج عنهن، وإعادتهن إلى ذويهن، إلا أن قادة التنظيم رفضوا بذريعة أنهن «مرتدات وعميلات للنظام»، رغم أنهم سلموا أطفالهن إلى الأهالي.

وأوضحت المنظمة أن «داعش» وزعت على عناصره في سوريا خلال أغسطس الماضي نحو 300 فتاة وسيدة يزيدية، ممن اختطفن في العراق قبل عدة أسابيع، مقابل مبلغ من المال على اعتبار أنهن «سبايا من غنائم الحرب مع الكفار».

وكان الجهاديون قد أعلنوا إقامة «خلافة إسلامية» في الأراضي التي يسيطرون عليها في سوريا والعراق.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: