في جرف النصر...وثائق تكشف تورط سياسيين وأمنيين عراقيين مع "داعش"

وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۷:۰۲  - الاثنين  ۲۱  ‫أغسطس‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۵۶۲۶
تاریخ النشر: ۲۲:۱۷ - الأربعاء ۱۴ ‫نوفمبر‬ ۲۰۱۴
نسخة للطباعة
أرسل إلى صديق
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
كشف عضو مجلس محافظة بابل حسن كمونة عن عثور القوات الامنية على وثائق في ناحية جرف النصر شمالي المحافظة تؤكد تورط شخصيات سياسية وأمنية مع جماعة "داعش" الارهابية، مؤكدا أن تلك الوثائق سلمت إلى جهات عليا لإجراء تحقيق بشأنها.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء افاد موقع "السومرية نيوز" الخميس ان كمونة قال: "إن الأجهزة الأمنية بمساندة الحشد الشعبي تمكنت من العثور على وثائق مهمة وأقراص مدمجة وحاسبات وصور وثائقية في إحدى مناطق جرف النصر شمالي بابل تكشف عن تورط شخصيات سياسية وأمنية مع تنظيم داعش الإرهابي".

وأضاف: "أن الوثائق سلمت إلى جهات عليا لفتح تحقيق في مضمون الوثائق وفحواها"، مشيرا إلى أن "تلك الوثائق مهمة وخطيرة حيث تدلي بأماكن التنظيم في مناطق أخرى من البلاد".

وتابع كمونة: "أن من بين الوثائق كتاب تابع للتنظيم يؤكد نيتهم إنشاء ولاية الجنوب تبدأ من بغداد وتنتهي بمحافظة البصرة".

وكانت قيادة عمليات بابل أكدت أن عودة الحياة الطبيعية لناحية جرف النصر تحتاج إلى أكثر من سنة لإزالة العبوات الناسفة من الناحية، فيما أكدت نشر تشكيلات جديدة لمواقع الجيش والحشد الشعبي بعد الانتصارات التي تحققت في الناحية.

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: