وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۸:۰۴  - الأربعاء  ۱۸  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۵۶۳۸
تاریخ النشر: ۲۳:۲۶ - الجُمُعَة ۱۶ ‫نوفمبر‬ ۲۰۱۴
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
أعضاء ما يسمى “القضاء الموحد” وبالغ عددهـم 15 عضواً في الغوطة الشرقية بريف دمشق تعرضوا لعملية إغتيال جماعية اعدت لهم وذلك عبر دس السم في طعامهم.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء كشفت مصادر من الغوطة الشرقية أن عملية تسمم طالت أعضاء "القضاء الموحد " في الغوطة الشرقية من بينهم الشيخ أبو خالد البشش مدير المكتب القضائي في مدينة دوما خلال دعوة غداء ما أدى لاصابه جميعهم بحالة تسمم.

وأضافت المصادر أن حالة الجميع مستقرة باستثناء الشيخ البشش، مشيراً الى محاولة اغتيال بالجملة تقف خلف الامر.

وعلمت المصادر ان مادة كيميائية تستخدم بإبادة الحشرات إستعملت في السم.

يذكرُ أن محاولة الاغتيال هذه حدثت بعد يومٍ واحدٍ فقط من إصدار المجلس بياناً يحذّر تجّار الدم من احتكار السّلع وتخزينها بعد خروج عدة مظاهرات مسلحة لأهالي مدينة دوما مطالبة بمحاسبة التجّار الذين يحتكرون المواد التموينية ويتحكمون في أسعارها.

وقد سقط عدد من  المتظاهرين جرحى نتيجة اطلاق مسلحي "جيش الاسلام" النار عليهم.

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: